صحةأبرز المواد

دراسة: تعرض المرأة للحرارة أثناء الحمل يتسبب بمشكلة صحية للطفل مدى الحياة

المناطق_وكالات

كشفت دراسة جديدة عن خطر تعرض المرأة الحامل للحرارة أثناء فترة الحمل، والأمراض التي يمكن أن يتعرض لها الطفل في المستقبل.

يرتبط ارتفاع درجات الحرارة بتدهور الصحة لدى النساء الحوامل والأطفال، ويعتبر المقياس الأكثر شيوعًا للحرارة هو متوسط ​​درجة حرارة الهواء، لكن بعض الدراسات استخدمت مقاييس أخرى مثل الرطوبة.

وقد كشف العلماء عن بعض مخاطر التعرض للحرارة الشديدة أثناء الحمل، كان أهمها:
1. الولادة المبكرة.
2. ولادة جنين ميتا.
3. ارتفاع ضغط الدم لدى المرأة الحامل.
4. انخفاض الوزن ومشاكل أخرى عند الولادة.
5. تدهور صحة الأم من خلال أمراض مثل تسمم الحمل والسكري.

أحد المجالات التي كشفتها الدراسة، هي التأثير الطويل المدى، الذي قد يحدثه التعرض للحرارة أثناء الحمل على الطفل، وكانت النتائج التي توصل إليها العلماء واضحة، وأظهرت أن الأشخاص الذين تعرضوا للحرارة المفرطة قبل ولادتهم عانوا من آثار مزعجة مدى الحياة، أهمها:

1. زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.
2. الربو والالتهاب الرئوي.
3. التشوهات الخلقية.
4. التأثير بشكل مباشر على نمو الطفل (خاصة الجهاز العصبي).
5. انخفاض متوسط ​​العمر المتوقع.
وتشير التقديرات إلى أن مخاطر الإصابة بالالتهاب الرئوي لدى الأطفال تزيد بنسبة 85% لكل زيادة في درجات الحرارة لدى الأم، بمقدار درجة مئوية خلال فترة الحمل.
ووفقا للدراسة، في أفريقيا، ارتفع خطر سوء التغذية لدى الأطفال مع زيادة التعرض للحرارة أثناء الحمل. وفي الولايات المتحدة، ارتفع خطر الإصابة بالسمنة للأطفال مع زيادة التعرض للحرارة أثناء الحمل.
وأظهرت العديد من الدراسات أيضًا وجود روابط للأمراض العقلية، بما في ذلك زيادة خطر اضطرابات الأكل والفصام الشخصي، واللافت في هذه الدراسة، أن التأثيرات بدت أسوأ بالنسبة للأجنة الإناث.
ووفقا للدراسة، فإن النتائج التي توصل إليها العلماء مثيرة للقلق، وتدعم العمل الفردي والمجتمعي والعالمي الفوري، لحماية النساء الحوامل وأطفالهن، الذين لم يولدوا بعد، من الحرارة.

زر الذهاب إلى الأعلى