صحةأبرز المواد

دراسة جديدة تكشف سبب فقدان السمع الناتج عن تناول المضادات الحيوية

المناطق_وكالات

 

اكتشف باحثون في كلية الطب بجامعة إنديانا الأمريكية، سبب فقدان السمع الناتج عن استخدام المضادات الحيوية، والذي يعد أحد الأسباب الرئيسية للصمم عند البشر.

وحدد الباحثون مسار الالتهام الذاتي في خلايا الشعر بالأذن الداخلية المرتبط بفقدان السمع الدائم الناتج عن المضاد الحيوي “الأمينوغليكوزيد”، إلى جانب تطويرهم أحد النماذج المختبرية التي لا تتأثر بفقدان السمع الناجم عن استخدام هذا الدواء.

ورغم أن “الأمينوغليكوزيد” يستخدم لعلاج الالتهابات الشديدة، خصوصاً في البلدان النامية لرخص ثمنه، إلا أنه يتسبب في موت خلايا الشعر بالأذن الداخلية، وفقدان السمع الدائم اللاحق بين 20 و47 % من المرضى.

وخلال استخدام الفريق البحثي، الفحص الكيميائي الحيوي لتحديد البروتينات الموجودة في خلايا الشعر بالأذن الداخلية، اكتشف للمرة الأولى أن “الأمينوغليكوزيد” مرتبط بالبروتين “RIPOR2″، والذي يعد مطلوباً للإدراك السمعي.

ووفق هذه النتائج توصل الفريق إلى أن البروتين الذي حُدد في هذه الدراسة يمكن استخدامه هدفاً دوائياً لمنع فقدان السمع الناجم عن “الأمينوغليكوزيد” في الدراسات المستقبلية.

زر الذهاب إلى الأعلى