منطقة تبوك

دورتان لتطوير مهارات الشباب بتبوك ينظمها كرسي الأمير فهد بن سلطان

تنظم جامعة تبوك ممثلة بكرسي الأمير فهد بن سلطان لدراسة قضايا الشباب وتنميتهم غداً ورشة عمل بعنوان “أدوات الإتقان” وبعد غدٍ ورشة بعنوان “خماسية التوازن” وذلك بالمدينة الجامعة بتبوك.
وأفاد المشرف على الكرسي الدكتور محمد بن عوض الأسمري أن الورشتين تقام بالشراكة مع برنامج باسمح لخدمة المجتمع “متقن” كما تأتي ضمن البرامج التدريبية التي تسعى إلى تنمية وتطوير مهارات الشباب الجامعي من الجنسين كون كرسي الأمير فهد بن سلطان لدراسة قضايا الشباب وتنميتهم بجامعة تبوك يعد كرسيًا وطنيًا ذا توجه علمي، يهدف إلى بحث وتطوير وتوجيه وتعزيز وتنمية قدرات ومهارات الشباب عبر عدد من البرامج لتحقيق مشاركتهم التنموية الفاعلة لخدمة دينهم ووطنهم ومجتمعهم.
وأشار إلى أن رؤية كرسي الأمير فهد بن سلطان تتمثل في الريادة والمرجعية في معالجة قضايا الشباب وتنمية قدراتهم ومهاراتهم، أما رسالته فهي الإسهام الفاعل في طرح أبحاث إبداعية في عدة مجالات تخدم الشباب والمجتمع، إضافة إلى إعداد برامج التنمية البشرية الملبية لحاجاتهم.
وذكر أن للكرسي ثلاث أهداف، الأول استراتيجي يمثل إنشاء منصة رئيسة حاضنة للشباب لرفع مستوى الوعي حول قضاياهم، وثانيًا تشجيع دعم مشاركة الشباب من الجنسين في تنفيذ رؤية 2030 في منطقة تبوك خاصة والمملكة عامة، والهدف الاستراتيجي الثالث فهو مسؤولية غرس قيم المواطنة وتحمل المسؤولية الاجتماعية والبيئية لدى الشباب والمجتمع المحلي بمنطقة تبوك.
وعن برامج الكرسي أوضح بأنه يندرج تحتها أربعة برامج هي البرنامج البحثي ويسعى لتوجيه الباحثين إلى تركيز جهودهم وتوجيهها للبحث في القضايا والمشكلات التي يعاني منها الشباب في منطقة تبوك، حيث قام الكرسي منذ إنشائه بدعم 20 بحثًا في عددٍ من المجالات “الشباب والعمل التطوعي والشباب والأمن الفكري وتأصيل قضايا الشباب وقضايا الشباب المعاصر والشباب والتكنولوجيا الحديثة والشباب والهوية والانتماء”، وتجاوزت قيمة الدعم منذ إنشائه المليون ريالاً، برعاية صاحب السموّ الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة تبوك، والثاني البرنامج التدريبي الذي يسعى إلى تنمية المعارف والمهارات لدى الشباب بمنطقة تبوك، من خلال دورات تدريبية متخصصة تعمل على تنمية معارفهم ومعلوماتهم واتجاهاتهم وتحديثها بما يدعم تحقيق رؤية المملكة 2030، ونفذ الكرسي من خلاله العديد من دورات التنمية البشرية بالتعاون مع شركاء محليين منهم باسمح لخدمة المجتمع والجمعية الخيرية للعمل التطوعي بالمنطقة.
وقال: بأن ثالثها البرنامج التثقيفي الهادف إلى عقد مجموعة من الفعاليات الثقافية المتعلقة بقضايا الشباب من خلال المشاركة المنظمة في كل المناسبات الوطنية الثقافية بمنطقة تبوك، فيما يسعى البرنامج الرابع الإعلام والنشر إلى التعريف بالكرسي وأهدافه وأنشطته في مختلف وسائل الإعلام الورقية والرقمية فنشط الكرسي في عدد من المجالات منها إعداد مواد اعلامية، وطباعة الأبحاث التي تم دعمها من خلال البرنامج البحثي في الكرسي، إضافة إلى طباعة والتي جرى عرضها في معارض في مناطق المملكة والتي آخرها بمعهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال بجامعة الملك عبد العزيز.

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock