منطقة عسير

كليات المجتمع للبنات بجامعة الملك خالد تساهم في التوعية بأمراض الكلى

تفاعلت كليات المجتمع للبنات بجامعة الملك خالد، مع اليوم العالمي للكلى، بعمل برامج توعوية وزيارات ميدانية للتوعية بالمرض، وسبل الوقاية منه.

حيث نظمت كلية المجتمع للبنات بأبها، ممثلة في لجنة التوعية برنامجاً توعوياً ، وذلك على مسرح جمعية الجنوب النسائية بأبها برعاية عميدة الكلية الدكتورة منيرة أبو حمامة، والأمينة العامة لجمعية الجنوب الأستاذة منى البريك، وبمشاركة مختبر الصحة النفسية بأبها .
وشهد البرنامج محاضرة عن الكلى، وأمراضها، وكيفية الحفاظ عليها، قدمتها الدكتورة أمينة رأفت ، المحاضرة بالجامعة وأوضحت أن اليوم العالمي للكلى لعام 2015 تناول موضوع (صحة الكلى للجميع) ويهدف إلى لفت الانتباه إلى حقيقة أن بعض المجتمعات تعاني من ارتفاع معدلات الإصابة بأمراض الكلى كالمجتمعات التي تعاني ظروفاً اجتماعية، واقتصادية سيئة .
و بينت أن من أهداف اليوم العالمي للكلى، هو زيادة الوعي، والتعريف أكثر بأمراض الكلى، بالإضافة إلى التوعية بأن السكري وإرتفاع ضغط الدم من عوامل الخطر التي تهدد بالإصابة بأمراض الكلى المزمنة، مع تشجيع على الفحص الدوري و المنتظم عن أمراض الكلى خاصة ممن يعانون من أمراض السكر و إرتفاع ضغط الدم ، والتشجيع على السلوكيات الوقائية، والتأكيد على دور الجهات الصحية في مكافحة أمراض الكلى .
وعن أهم النسب، والإحصائيات حول أمراض الكلى أشارت إلى أن 5% من السعوديين مصابون بالفشل الكلوي المزمن في المراحل التي لا تتطلب غسيل كلوي ، كما أن أكثر من 13 ألف مريض يعالجون بالغسيل الدموي، وأن أسباب الفشل الكلوي في المملكة تعود إلى ارتفاع ضغط الدم بنسبة35% ، والسكر بنسبة 39% ، والتهاب الكبيبات، وإنسداد مجرى البول مثل تضحم البروستاتا، وحصى الكلية، وأمراض وراثية و تشوهات خلقية في مجرى البول .
من جهتها شاركت كليه المجتمع للبنات بخميس مشيط فى فعاليات اليوم العالمي للكلى بمنطقة عسير تحت شعار “كليتي حياتي”، وذلك بالتعاون مع مركز الجفالي الخيرى لغسيل الكلى، ومستشفى خميس مشيط العام، بمشاركة عدد من أعضاء هيئة التدريس والموظفات وطالبات الكلية الذين قاموا بزياره عدد من المرضى المصابين بالفشل الكلوي، تم خلالها توزيع الهدايا ، وتوعية المراجعين في العيادات المختلفة ومرافق المستشفى بطريقة الحفاظ على الكلية.

أخبار قد تهمك
زر الذهاب إلى الأعلى