محليات

“التدخل في القضاء” يُفشّل مفاوضات استقدام الخادمات من اندونيسيا

أرجعت مصادر بمكاتب الاستقدام، فشل المفاوضات الجارية بين المملكة وإندونيسيا لاستئناف عودة العمالة المنزلية إلى العقبة الرئيسية المتمثلة في إصرار جاكرتا على التدخل في الأحكام القضائية الصادرة في المملكة.

وأشارت إلى أن المملكة ترفض التدخل في القضاء بأي شكل من الأشكال، لافتة إلى أن إندونيسيا تطالب بالاشتراك في القضايا الجنائية المتعلقة بالعمالة المنزلية في المملكة، وإلغاء بعض الأحكام التي تطال العمالة المنزلية فيما يتعلق بارتكاب بعض الأعمال الجنائية أو تخفيفها، فيما المملكة ترفض المساس أو التدخل في شؤون القضاء.

وأكدت المصادر أن الأجور ليست سببا في عرقلة الاتفاق بين البلدين، فهي قضية يمكن حسمها بطريقة أو بأخرى بما يرضي الطرفين، وفقاً لـ”عكاظ”.

وشددت المصادر على أهمية تنويع مصادر العمالة المنزلية للحيلولة دون ممارسة الدول المصدرة الضغوط أو اتخاذ قرار حظر تصدير العمالة، كما حصل في أوقات سابقة.

وذكرت المصادر أن إندونيسيا تمثل مصدرا رئيسيا وهاما في تلبية احتياجات السوق المحلية من العمالة المنزلية، مشيرة إلى أن أعداد العمالة المنزلية التي كانت تصل منها شهريا تتراوح بين 25 – 30 ألف عاملة قبل قرار الحظر على تصدير العمالة من قبل جاكرتا منذ 5 سنوات تقريبا.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock