ادارة صحيفة المناطق تهنئ زوارنا الكرام بحلول موسم الحج العظيم للعام 1445 هـــ

منطقة الرياض

مدير جامعة الملك سعود يفتتح المؤتمر الدولي الثاني لتطوير الدراسات القرآنية غدا

تحت رعاية مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر، ينظم كرسي القرآن الكريم وعلومه بجامعة الملك سعود بالتعاون مع مركز تفسير للدراسات القرآنية المؤتمر الدولي الثاني لتطوير الدراسات القرآنية تحت عنوان «البيئة التعليمية للدراسات القرآنية: الواقع وآفاق التطوير» في الفترة ما بين الأحد 10 حتى الأربعاء 13 جمادى الأولى 1436هـ برعاية إعلامية من “صحيفة المناطق” و”جوال منطقة الرياض”.

من جهته أوضح رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر والمشرف على كرسي القرآن الكريم وعلومه بجامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور عبد الرحمن بن معاضة الشهري أن المؤتمر يهدف إلى بحث ما يتعلق بالبيئة التعليمية للدراسات القرآنية، ورصد واقعها في مؤسسات التعليم العام والعالي في العالم، وتلمس جوانب تطوير هذه البيئة، وتقديم حلول مبتكرة في هذه المجالات ، وإتاحة عقد الشراكات بين المؤسسات ، وتطوير جوانب التنسيق والتكامل بين المؤسسات العاملة في خدمة القرآن الكريم ، ودراسة واقع بيئة التعليم للدراسات القرآنية ومعرفة مواطن القوة والضعف ، واستشراف مستقبل تعليم الدراسات القرآنية سعياً لتطويرها وسد النقص فيها.

وأضاف الشهري أن هناك ستة محاور أساسية للمؤتمر، الأول منها عن الاعتماد الأكاديمي ومعايير الجودة للمؤسسات القرآنية، ويشمل البحوث والدراسات والتجارب في اعتماد برامج ومؤسسات تعليم الدراسات القرآنية، والمحور الثاني عن البرامج الأكاديمية للدراسات القرآنية، ويستعرض هذا المحور عدداً من البرامج الأكاديمية في تعليم القرآن وعلومه في مؤسسات أكاديمية متفرقة حول العالم، أما المحور الثالث للمؤتمر فيستعرض عدداً من البرامج غير الأكاديمية لتعليم الدراسات القرآنية، ويستعرض عدداً من البرامج التي تعلم الدراسات القرآنية خارج نطاق الجامعات مثل الكتاتيب ونحوها، ويأتي المحور الرابع ليتحدث عن تعليم الأطفال القرآن وعلومه، والمحور الخامس عن تعليم الدراسات القرآنية بغير العربية واستعراض الجهود في ذلك وتقويمها، والمحور السادس عن تمويل مشروعات تعليم الدراسات القرآنية وبعض المشروعات في ذلك.

ووفقاً للدكتور الشهري فإن الفعاليات المصاحبة للمؤتمر تتضمن حلقات نقاشية، ودورات تدريبية متميزة تم اختيار موضوعاتها والمدربين بعناية، كما يشتمل المؤتمر على معرض للمؤسسات القرآنية لطرح إصدارتها، وسيشارك في المؤتمر جامعات القرآن الكريم وكلياته وأقسامه في الجامعات، ومراكز البحوث في القرآن الكريم، والجمعيات العلمية المتخصصة أو المهتمة بالقرآن الكريم وعلومه، والمؤسسات والمنظمات الدولية ذات الصلة بموضوع المؤتمر، بالإضافة إلى الباحثين المتخصصين والمهتمين، وسيكون حفل الافتتاح في القاعة الكبرى بجامعة الملك سعود «قاعة الشيخ حمد الجاسر» الساعة العاشرة صباح غدا الأحد 10 / 5 /1436هـ.

زر الذهاب إلى الأعلى