أبرز الموادمنطقة الحدود الشمالية

نبات “الحميض”.. يزين محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية

المناطق_واس

نبات الحميض هو نبات معمر، يبلغ ارتفاعها نحو 30 سنتيمتراً، له أوراق سهمية الشكل، وسنابل طرفية تحمل أزهاراً صغيرة خضراء تتحول إلى حمراء عندما تنضج بذورها، وثماره على شكل كبسولة تحوي العديد من البذور وطعمها لاذع ، لها نكهة حامضة تشبه الليمون وذات قيمة غذائية عالية، ولها العديد من الاستخدامات الطبية، وينتشر نبات (الحماض، والحمصيص) بكثرة في الجبال والوديان والمنحدرات الرملية والصخرية في محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية البالغة مساحتها 91,500 كيلو متر مربع.

وأوضح لـ”واس” خبير النباتات البرية عبدالله منصور البراك المهتم بالنباتات وصاحب محمية البراك ، أنه يسمى بالعربي الفصيح “الحماض” ، وهو نوعان النوع المشهور وينبت في الأماكن الحجرية، وهناك الحمصيص وهو نوع آخر من الحميض وينبت في الأماكن الرملية.

وتحتوي أوراق الحميض على مستويات عالية من البوتاسيوم،وغني بمضادات الأكسدة،و يحتوي على مستويات عالية من فيتامين أ وفيتامين ج، والألياف والمغنيسيوم، ويمكن استخدامه لصنع شاي الأعشاب، أو الاستمتاع به في أطباق مثل الحساء والسلطات والصلصات، ويُعد (الحميض ،والحمصيص) من الأكلات التراثية القديمة عند البادية خاصة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى