أبرز الموادمحليات

وزارة “الموارد البشرية” تقدم حزمًا من الخدمات والبرامج لتعزيز الأشخاص ذوي الإعاقة ودمجهم اجتماعيًا

المناطق_واس

يُسهم الدعم الحكومي لبرامج “الدعم والإعانات الاجتماعية” في ميزانية العام المالي 2023م في تعزيز منظومة الدعم والرعاية الاجتماعية للمواطنين، وتوفير مستوى معيشي كريم للمواطنين كافة، وتزامنًا مع اليوم العالمي لذوي الإعاقة, تسعى وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية إلى تحقيق أهدافها الإستراتيجية المستمدة من رؤية المملكة 2030 في تمكين وتقديم جميع الخدمات والدعم الممكنة للأشخاص ذوي الإعاقة، وقد أولت اهتمامًا بالغًا بهذه الفئة الغالية، وأطلقت العديد من المبادرات، وخطت خطوات مميزة لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة بما يكفل لهم الحياة كريمة.

 

 

وتقدم الوزارة العديد من الخدمات للأشخاص ذوي الإعاقة منها خدمة الدعم المالي، حيث بلغ عدد المستحقين للدعم المالي حتى عام 2023 إلى 419750 مستفيدًا، ويسهم الدعم المالي في توفير حياة كريمة لذوي الإعاقة وتأهيلهم.

 

 

كما تقدم الوزارة خدمة تصنيف وتقييم الإعاقة، والتي تمكن المستفيد من تقديم طلب لتحديث بيانات الإعاقة الخاصة بهم والاستفادة من الخدمات التي تقدمها الوزارة، وبلغ عدد المستفيدين من الخدمة أكثر من 900 ألف مستفيد, فيما استفاد من خدمة الإعفاء من رسوم التأشيرة أكثر من 292 ألف مستفيد، إضافة إلى بطاقة تسهيلات الإلكترونية المتوفرة عبر تطبيق الوزارة الرقمي، والتي تمكن الأشخاص ذوي الإعاقة، من الدخول إلى مواقف المرافق العامة، والوقوف في مواقف السيارات المخصصة لذوي الإعاقة، ومنح المستفيدين منها خصومات على وسائل النقل الحكومية, ووصل عدد الذين استفادوا من بطاقة “تسهيلات” أكثر من 183 ألف مستفيد، إضافة لذلك تقدم الوزارة خدمة تصنيف الإعاقة للطلبة الجامعيين من ذوي الإعاقة, كما تنظم عدة فعاليات الثقافية ورياضية لهم.

 

 

وتعمل الوزارة على التأهيل المهني لذوي الإعاقة – جسميًا أو حسيًا أو عقليًا – على المهن المناسبة لقدراتهم المتبقية بعد الإعاقة والعجز، والعمل على توظيفهم، وذلك تحقيقًا للأهداف الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية، وتحويلهم إلى أفراد منتجين قادرين على التفاعل والتكيف في المجتمع اجتماعيًا، ونفسيًا سليمًا، حيث بلغ عدد المؤهلين من الأشخاص ذوي الإعاقة للدخول إلى سوق العمل أكثر من 5154 شخصًا.

زر الذهاب إلى الأعلى