محليات

وزير التعليم ورئيس رعاية الشباب يدشنان “اليوم الأولمبي المدرسي”

دشن معالي وزير التعليم الدكتور عزام الدخيّل والرئيس العام لرعاية الشباب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز صباح اليوم (الأحد) مهرجان برنامج اليوم الأولمبي المدرسي  في مدارس نجد بالرياض بحضور عدد من المسؤولين في وزارة التعليم واللجنة الأولميبة.

ووجه الأمير عبدالله بن مساعد في بداية حفل التدشين الشكر والتقدير والعرفان لكل معلم ومعلمة يبذلون الجهد والعطاء والإخلاص لإعداد جيل صالح يعتز بدينه ويتطلع لخدمة وطنه وقادته، مؤكداً أنهم يضعون أول خطوة لصناعة النجاح من خلال اليوم الأولمبي في المدارس، والتي يبدأ منها الأبطال مراحلهم الأولى بالحضور المشرف لوطنهم، مشدداً على أنهم سيكونون معهم لتمثيل الوطن في كافة المحافل الدولية.

وأضاف: “وضعنا في اللجنة الأولمبية هذا العام استراتيجية الرياضة السعودية حتى العام 2022م التي نهدف من خلالها لتحقيق الهدف الذي وضعناه للرياضة السعودية وهي أن نكون ثالث الدول الأسيوية في الأسياد الأسيوي 2022م كما أن لدينا أهداف من ضمنها أن يكون لدينا مجتمع أكبر للممارسين للرياضة في المدارس، حيث أن زيادة العدد سيخرج لنا أبطال في كل المجالات أطباء ومهندسين أو رجال أمن مثل هؤلاء الأبطال الذين يدافعون عن الوطن”.

 

وذكر أن رعاية الشباب واللجنة الأولمبية بكل امكاناتهما مع المدارس والطلاب ووزارة التعليم لبناء شراكة حقيقة تقودهم لصناعة أبطال سيصنعون المجد، ويتفوقون على كافة المنافسين.

ووجه الرئيس العام لرعاية الشباب شكره وتقديره لمعالي الدكتور عزام الدخيّل على تفعيل الشراكة مع الرئاسة العامة واللجنة الأولمبية العربية السعودية للوصول للهدف الأوحد، مشيداً بجهود شركة تطوير للخدمات التعليمية ومقدما شكره لمنسوبي اللجنة الأولمبية وطلاب المدارس.

وأشاد معالي وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل بجهود أبطالنا في عاصفة الحزم وبالنصر المؤزر وأن يوفقوا جميعا لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد في بناء الأنسان السعودي، موجهاً الشكر للجنة الأولمبية العربية السعودية بقيادة الأمير عبدالله بن مساعد بصفة عامة والمسؤولين عن برنامج اليوم الأولمبي المدرسي بصفة خاصة.

وقال معالي الوزير: “اجتماعنا اليوم لتفعيل الشراكة العملية بين وزارة التعليم والرئاسة العامة لرعاية الشباب واللجنة الأولمبية العربية السعودية حيث رسمنا ملامح تلك الدراسة إدراكاً لأهميتها، ونحن اليوم نبدأ تنفيذ اليوم الأولمبي المدرسي لطلاب التعليم العام في عدد من المناطق والمحافظات بتنظيم مشترك مع اللجنة الأولمبية السعودية، والذي يعد أحد مشاريع استراتيجية تطوير الرياضة المدرسية ويساعد على إيجاد فرص متعددة ومتنوعة لفهم العلاقة الصحيحية بين الرياضة والصحة”.

وأشار إلى أن رؤية اليوم الأولمبي المدرسي تتمثل في دعوة المجتمع المدرسي في مرحلة التعليم العام لممارسة النشاط البدني وتحفيز الطلاب على المشاركة في النشاطات الرياضية وبناء الشخصية المتكاملة، لافتاً إلى أن البرنامج هو البداية لتنفيذ شراكة حقيقة في تنفيذ عدد من البرامج والمشاريع المتنوعة التي تسهم في تطوير المؤسسات التعليمية والرياضية.

من جهته، كشف الأمين المساعد للأنشطة الداخلية والشؤون العامة في اللجنة الأولمبية عبدالله المصيليخ أن مشروع اليوم الأولمبي المدرسي سيستهدف أكثر من 18 الف طالب و1900 معلم ومشرف تربية بدنية ومدير مدرسة وبخمسة ألعاب هي كرة القدم والعاب القوى وكرة السلة والجمباز وكرة الطاولة لذوي الإحتياجات الخاصة بواقع 10 مدارس في كل منطقة من المناطق الست التي تم اختيارها هذا العام.

واشتمل حفل التدشين على استعراض لثمان اتحادات وهي العاب القوى والجمباز والسهام والدراجات والجودو والملاكمة والتايكوندو والمبارزة، تلاه حوار بين الطلاب مع الأمير عبدالله بن مساعد والدكتور عزام الدخيّل.

unnamed
Advertisements
unnamed1 unnamed32X7ZWXH unnamed2 unnamed3 unnamed9V5C6BQC unnamedQR319HAJ unnamed1DQNNHMB unnamed4

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock