احدث الأخبار

وزارة الداخلية تستعرض جهودها في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل
أبرز المواد
النفط يغلق مرتفعا مع انحسار المخاوف من تأثير أوميكرون على الطلب
أبرز المواد
الأرصاد: انخفاض ملموس في درجات الحرارة على هذه المناطق
أبرز المواد
أمير الجوف يستعرض مع الأهالي والمثقفين عددًا من المبادرات لتطوير المنطقة في ليالي الجوف
أبرز المواد
الدنمارك يعيد فرض قيود للحد من تفشي كورونا ومتحوِّر أوميكرون
أبرز المواد
أمير جازان يُوجِّهُ بتكريم الممرضة “نوف العثاثي” لإنقاذها مصابي حادث مروري
أبرز المواد
أمانة الجوف ترفع 333 ألف م3 من المخلفات في أحياء طبرجل لتحسين المشهد الحضري
أبرز المواد
شرطة الرياض تطيح بمواطن ارتكب حوادث اعتداء بالدهس والسلب
أبرز المواد
الصحفي السعودي “توفيق الخليفة” يلجم عبدالباري عطوان ويجبره على الهروب من الحوار
أبرز المواد
وزير التعليم: تجربة المملكة رائدة في تطبيقات الثورتين الصناعيتين الرابعة والخامسة في الابتكار
أبرز المواد
وزارة النقل تنجز عددًا من أعمال السلامة والصيانة على طرقها خلال شهر نوفمبر
أبرز المواد
الهيئة السعودية للمهندسين: بكل بساطة تقدر تفتح مكتب مساحي
أبرز المواد
عاجل

محمد بن راشد: العالم سيكون على موعد مع إكسبو الرياض 2030

زوار نجران يستمتعون بالفنون الشعبية في مهرجان الربيع

https://almnatiq.net/?p=10134
المناطق - نجران

شارك العديد من زوار مهرجان ربيع نجران السياحي بمنطقة نجران في الفنون الشعبية المختلفة والتي تقدمها فرقة جمعية الثقافة والفنون بالمنطقة من خلال الألوان الشعبية التي تشتهر بها نجران مثل الزامل والرزفة والمثلوثة والمرافع والطبول.

وأوضح مدير عام هيئة السياحة والآثار بمنطقة نجران صالح بن محمد آل مريح أن هذه الفعالية تأتي لإحياء الموروث النجراني الأصيل من خلال عرض مختلفة الألوان المعروفة وتعريف الجيل الجديد بها ومشاركة الزائرين فيها حيث يعد التراث الشعبي من فنون شعبية وعادات وحرف وملابس ومأكولات من أهم عناصر الجذب السياحي في نجران ، ويمثل كل نوع من هذا التراث العريق الحياة الاجتماعية بمختلف مجالاتها في المنطقة ، وتتميز الفلكلورات الشعبية بأنها مبنية على الوحدة والجماعة، وتتخللها العديد من الأناشيد والموالات الحماسية والألعاب التي تعبر عن العادات والتقاليد التي تمثل مفخرة لمواطني المنطقة ، ويتوارثونها جيلا بعد جيل .

وكانت قد أقيمت أمس العديد من الفعاليات المصاحبة مثل الأمسية الحوارية بين الماضي والحاضر والتي تحدث فيها الآباء مع الأبناء عن كيفية الحياة في الزمن الماضي واختلافها في الزمن الحاضر من خلال التطور الكبير في استخدام التقنية ، وأهمية المحافظة على العادات والتقاليد التي تستحق الإبقاء عليها لأصالتها وخدمتها للواقع الاجتماعي المحلي ومحافظتها على هوية المجتمع الثقافية وحفظها من الضياع.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

Advertisements