احدث الأخبار

ميدان فروسية الأحساء يقيم حفل سباقه الرابع للموسم الحالي 1443
أبرز المواد
بجاهزية مكتملة ينطلق الفصل الدراسي الثاني بتعليم النماص وسط استعدادات مميزة
أبرز المواد
وحدات المقاومة داخل إيران تشجع الناس على الانتفاضة ضد النظام
أبرز المواد
القائم بأعمال سفارة جزر القمر: سمو ولي العهد رؤيته ثاقبة في مختلف جوانب الحياة
أبرز المواد
غداً انطلاق أعمال قافلة “نصل إلى قلوبكم” من محافظة العلا
أبرز المواد
إدارة تعليم الجوف تستكمل استعداداتها للفصل الدراسي الثاني
أبرز المواد
تعليم مكة المكرمة يستقبل أكثر من 385 ألف طالب وطالبة غداً
أبرز المواد
“مهرجان الإبل” يحتضن الموروث الثقافي والحرف التراثية الشعبية والمشاركة النسائية
أبرز المواد
اختتام بطولة الكاراتيه المفتوحة في عسير
أبرز المواد
“التجارة” تكشف طريقة شطب السجل التجاري إلكترونياً دون الحاجة إلى مراجعة
أبرز المواد
التعليم تنشر التقويم الدراسي لـ الفصل الثاني لجميع المراحل
محليات
وزارة العدل: انطلاق معرض الثقافة العدلية في جامعة الإمام غدًا
أبرز المواد

بمشاركة 1400 متطوع.. حملة موسعة لمعالجة التشوه البصري بمحافظة أضم

بمشاركة 1400 متطوع.. حملة موسعة لمعالجة التشوه البصري بمحافظة أضم
https://almnatiq.net/?p=1051172
المناطق - مكة المكرمة:

نفذت بلدية محافظة أضم حملة موسعة لمعالجة التشوه البصري بمشاركة 1400 متطوع بينهم 83 متطوعة، ضمن جهود وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان لتحسين المشهد الحضري ضمن برنامج جودة الحياة لتطوير القطاع البلدي.

وتمثلت مشاركة المتطوعين في صيانة عدد من المرافق العامة وطمس الكتابات المشوهة للمظهر العام وعمل الجداريات والمجسمات وصيانتها وصيانة الأرصفة ودهانها وغير ذلك من الأعمال.

وتستمر أعمال إزالة التشوه البصري بالمحافظة والمراكز بفرقها الميدانية من آليات ومراقبين ميدانيين للعمل على تحسين المشهد الحضري وإزالة التشوه البصري.

وكان محافظ أضم عبدالله بن حسن الفيفي قد أطلق جائزة باسمه تحفيزاً للفرق التطوعية لتقوم بدورها على الوجه المطلوب.

يشار إلى أن بلدية أضم استقبلت أكثر من ١٠٠٦ بلاغات خلال الشهرين الماضيين تتعلق بالتشوه البصري عبر تطبيق (بلدي) من خلال حملة صور وأرسل، والتي تهدف إلى تمكين أفراد المجتمع وتعزيز دورهم، حيث عالجت العديد من البلاغات منها الكتابة المشوهة وحفريات الشوارع ومخلفات البناء والهدم وإزالة الحواجز وأعمدة الإنارة والأرصفة المتهالكة ونحوها.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة