احدث الأخبار

أنامل الحرفيين تستهوي زوار مهرجان ربيع بريدة والمبيعات اليومية تتجاوز الـ600 ريال

https://almnatiq.net/?p=10591
المناطق / بريدة

شهدت محلات الحرف والتراث في مهرجان ربيع بريدة “ابتسامة الشتاء” نشاطاً في التصنيع والمبيعات اليومية في أيام المهرجان ، حيث استهوت أنامل الحرفيين الزوار للاطلاع على ابداعات الحرف اليدوية والمصنوعات التراثية.

وأوضح علي بن محمد السعودي (حرفي) أن مهرجان ربيع بريدة رفع حركة عملهم ومبيعات محلاتهم تجارياً بشكل يومي ، مبيناً أن محلات الحرفيين بالمهرجان تمارس بيع وتصنيع الجلديات وأدوات الزراعة والألعاب الشعبية القديمة والنجارة والخوصيات وأدوات حفظ المياه التي كان يستخدمهم الآباء والأجداد ، مؤكداً أن مهرجان ربيع بريدة فرصة تسويقية لمنتجاتهم ومصنوعاتهم ومعروضاتهم حيث يحضره الأف الزوار من مختلف المناطق ، مشيراً إلى أنهم ينتظرون المهرجان فهو مناسبة ترفع نشاطهم ومبيعاتهم بشكل ملحوظ ، مبيناً أن المنتجات التراثية والأدوات الحرفية تستهوي الحضور والزوار متوقعاً أن مداخيل محلات الحرفيين الواقعة بالمهرجان لا تقل عن 600 ريال للمحل الواحد.

وبين المدير التنفيذي للمهرجان عبدالعزيز المهوس أن المهرجان أخذ على عاتقه تخصيص أماكن للحرفين وإيجاد مشاركة لهم سنوية بهدف التعريف بالمصنوعات اليدوية والحرف التراثية المختلفة ، ودعماً لهذه الشريحة الهامة من المجتمع ، مؤكداً أن الحرفيين يحضون باهتمام كبير لما لهم من أهمية في تنمية الاقتصاد الوطني والتعريف والترويج لمنتجاتهم ، لافتاً إلى أنه تم تخصيص محلات لأكثر من 25 حرفياً لممارسة أعمالهم بطريقة حية ومباشرة أمام الزوار طيلة أيام المهرجان.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة