احدث الأخبار

“منقبتان” تسرقان “طقمًا ذهبيًا” وإحداهما تخبئه أسفل عباءتها
أبرز المواد
مسؤول بريطاني: دور حزب الله مزعزع باليمن وسوريا والعراق
أبرز المواد
دراسة شددت على ضرورة السحور خلال أيام الصيام وشرب كمايات مناسبة من المياه
أبرز المواد
تصريح إيراني يكشف الأوراق حول الهجمات في العراق
أبرز المواد
أمطار رعدية مصحوبة بزخات من البرد ونشاط في الرياح السطحية المثيرة للأتربة والغبار على مناطق من المملكة
أبرز المواد
رئاسة شؤون الحرمين: رفع طاقة الاستيعاب لمسارات صحن المطاف
أبرز المواد
شرطة مكة : تحديد هوية 5 أشخاص في واقعة المشاجرة الجماعية بجدة
أبرز المواد
امريكا توجه مواطنيها بإعادة النظر في السفر إلى الخارج بسبب جائحة كورونا
أبرز المواد
“ويكي دوّن” التطوعي يترجم 50 مقالة علمية من الإنجليزية إلى العربية في “ويكيبيديا”
أبرز المواد
تمديد خدمة معالي عبدالمحسن بن عبدالعزيز التويجري نائباً لوزير الحرس الوطني⁩ 4 سنوات
أبرز المواد
شرطة الرياض: القبض على شخصين اعتديا على أحد أفراد الحراسات الأمنية بالخرج
أبرز المواد
(1500) امرأة لخدمة قاصدات وزائرات المسجد الحرام
أبرز المواد
عاجل

الصحة: 970 إصابة بكورونا و896 حالة تعافٍ جديدة

الأردن ينفذ حكم الإعدام بحق ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي

الأردن ينفذ حكم الإعدام بحق ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي
https://almnatiq.net/?p=15368
المناطق - وكالات:

نفذت السلطات الأردنية ، فجر اليوم الأربعاء ، حكم الإعدام ، شنقاً ، بحق ساجدة مبارك عطروز الريشاوي ، عراقية الجنسية ، بناء على الحكم القضائي الصادر عن محكمة أمن الدولة بحقها بتاريخ 21-9-2006، وذلك بتهمة المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية، ودورها في الهجمات الإرهابية التي تم تنفيذها ضد ثلاثة فنادق في عمان في 9-11-2005، وأدت إلى استشهاد 56 شخصاً.

وأفاد بيان صدر عن وزارة الداخلية، أنه تم أيضاً تنفيذ حكم الإعدام ، شنقاً حتى الموت ، بحق زياد خلف رجه الكربولي ، عراقي الجنسية ، والذي صدر حكم قضائي بشأنه عن محكمة أمن الدولة بتاريخ 6-3- 2007 ، إثر إدانته بجرم القيام بأعمال إرهابية أفضت إلى موت إنسان والمؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية وحيازة قذائف صاروخية ، بقصد استعمالها على وجه غير مشروع والانتساب لجمعية غير مشروعة.

ويأتي تنفيذ الحكم ، غداة إعلان تنظيم داعش الإرهابي، الذي طالب بإطلاق سراح الريشاوي، بإعدام الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقاً حتى الموت.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة