السجن شهرين لـ “صحفي” أساء لنائب الناطق الإعلامي للسجون وإغلاق حسابه بتويتر

السجن شهرين لـ “صحفي” أساء لنائب الناطق الإعلامي للسجون وإغلاق حسابه بتويتر
https://almnatiq.net/?p=15495
المناطق - راضي العنزي:

سجنت محكمة الاستئناف امس المحكمة الجزائية بمكة المكرمة كاتب صحفي لمدة شهرين لإدانته بالإساءة عبر تغريدات بحسابه في تويتر لنائب الناطق ‏الإعلامي بالمديرية العامة للسجون الرائد عبدالله الحربي وإغلاق حسابه الشخصي بتويتر مع غرامة 1000 ريال .

وجاءت تغريدات الكاتب تعقيباً على طرح برنامج “الثامنة” قضية تعنيف سجين في جدة أواخر عام ٢٠١٣م وتداخل فيها الرائد الحربي.

وأوضح الإجراءات ‏التي تم اتخاذها بشأن الحادثة من قبل إدارة سجون جدة، فور وقوعها وقبل انتشار مقطع فيديو للحادثة، وذكر أنه تمت معاقبة معنف السجين والمصور ومن شارك معهما حسب الأنظمة كما تم نقل السجين المعنف للعنبر المثالي.

بعدها وصف الكاتب والذي يعمل في إحدى الصحف بالمنطقة الغربية، الرائد الحربي بأنه لا يملك أي مشاعر ‏إنسانية، ومتجرد من القيم الإسلامية عندما بسّط الحادثة وأنه كاد أن يتهم السجين ‏المعنف، إضافة إلى وصفه بأوصاف لا تليق.

وعلى أثر التغريدات قدم الرائد الحربي شكوى إلى المحكمة ‏ الجزائية التي نظرت الدعوى على أنها من الجرائم المعلوماتية، حيث صدر الحكم بسجن الكاتب شهرين وغرامة ١٠٠٠ ريال وإغلاق حسابه بتويتر وتم التصديق على الحكم من محكمة الاستئناف وأصبح واجب النفاذ‎

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

Advertisements