احدث الأخبار

النفط يسجل أعلى مستوى له في 32 شهرًا
أبرز المواد
نقطة تفصل الأخضر للتأهل إلى الدور النهائي في تصفيات المونديال
أبرز المواد
المركز الوطني للأرصاد: أمطار رعدية على منطقة جازان
أبرز المواد
أمانة جدة تقدم 88 مشروعاً بأكثر من 4 مليارات ريال في معرض مشروعات منطقة مكة المكرمة الرقمي
أبرز المواد
المؤسسة العامة للحبوب تبدأ صرف أولى دفعات مستحقات مزارعي القمح المحلي لهذا الموسم
أبرز المواد
“الزعاق” يكشف عن موعد بدء موسم التويبع.. ويحدد مدته وتفاصيل الحالة الجوية
أبرز المواد
رجل يدفع 28 مليون دولار للسفر إلى الفضاء بصحبة “جيف بيزوس”!
أبرز المواد
طبيب يحذر: الفطر الأسود موجود في الفاكهة والخضروات
أبرز المواد
معظم وزيرات الحكومة الإسرائيلية من دولتين عربيتين
أبرز المواد
طائرات “درون” تحذر من يخرج من منزله بمدينة صينية “موبوءة”
أبرز المواد
الإرياني : استمرار حصار مليشيا الحوثي الإرهابية لتعز خلّف مأساة إنسانية غير مسبوقة
أبرز المواد
لقاح أسترازينيكا يتلقى “ضربة أوروبية”.. وحديث عن الأفضل
أبرز المواد

التعليم تتهم شبكات التواصل بنشر الأفكار التكفيرية والممارسات غير الأخلاقية

التعليم تتهم شبكات التواصل بنشر الأفكار التكفيرية والممارسات غير الأخلاقية
https://almnatiq.net/?p=18829
المناطق - متابعات

أكدت وزارة التعليم في السعودية على لسان أحد مسؤوليها أن شبكات التواصل الاجتماعي تؤثر سلباً على فكر الشباب، وتجعلهم ينتهجون الأفكار التكفيرية أو الشاذة، وتدفعهم إلى ممارسات غير أخلاقية.

وأشار وكيل وزارة التعليم للتخطيط الدكتور عبدالقادر الفنتوح خلال المؤتمر الوطني الـ20، بعنوان: “الشبكات الاجتماعية والأمن الفكري والوطني” الذي عقد أمس في جامعة الأميرة نورة، إلى أن شبكات التواصل الاجتماعي لها سلبيات عدة، منها سرعة انتشار الإشاعات وإحداث صراعات فكرية متكررة، وانتهاك الخصوصية والابتزاز والتزوير.

وأوضح الفنتوخ أن مواقع التواصل الاجتماعي تتيح الفرصة للعزلة الاجتماعية، وضعف الترابط الأسري، مضيفاً: يؤدي إلى الإدمان على شبكات التواصل الاجتماعي إلى الشعور بالعدوانية، وأن شبكات التواصل الاجتماعي تملكها شركات تجارية خاصة، وجزء من أرباحها يأتي من جمع بيانات الأفراد ثم بيعها إلى شركات دعائية.

وقال إن إعدادات الخصوصية في تلك الشبكات لا تحمي الفرد إلا من بقية الأعضاء في الشبكة، بيد أنها لا تمنع بيانات الفرد عن مالك الخدمة، موضحاً أن الأمن الفكري يرتبط بالأمن الوطني الذي يحقق استقرار الدولة والمحافظة على وحدتها ومعتقداتها وثقافتها ما يحقق الترابط الاجتماعي بين فئات المجتمع وطوائفه، والذي ينعكس إيجاباً على أمن الأفراد وأمن الوطن.

وأوصى بالحد من التأجيج والتصنيف والاستعداء في الخطب والإعلام لأنها تتسبب في موجات كبيرة من المعارك والصراعات المنهكة للطاقة الوطنية، وإيجاد أندية صحية للإناث – كما هو موجود للذكور للتقليل من الانغماس في تلك المواقع.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة