احدث الأخبار

السيف: “قياس” حقق إنجازات نحو الجودة وقياسها وأسهم في رفع كفاءة الأداء

السيف: “قياس” حقق إنجازات نحو الجودة وقياسها وأسهم في رفع كفاءة الأداء
https://almnatiq.net/?p=20752
الرياض - طارق الحمد

نيابة عن معالي وزير التعليم الدكتور عزام بن محمد الدخيّل, كرم معالي نائب وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد السيف مساء يوم أمس, الطلاب والطالبات المتميزين في اختبارات القدرات العامة، والتحصيل الدراسي، والمدارس المتميزة, وذلك في حفل جائزة قياس للتميز في دورتها الثالثة الذي نظمه المركز الوطني للقياس والتقويم في قاعة الملك فيصل بالرياض, بحضور قيادات التعليم ونخبه من المختصين والمهتمين في مجال التعليم وأولياء أمور الطلاب والطالبات .

وقال سمو رئيس “قياس” الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود : “اجتمعنا اليوم لنكرم دفعة من المتميزين والمتميزات من خريجي الثانوية العامة ومجموعة متألقة من مدارسنا المتميزة، واليوم نجدد بحمد الله اللقاء لنكرم مجموعة أخرى تصطف جنبا إلى جنب لتبني مستقبل هذا الوطن العزيز”، مؤكداً على ما قاله سابقاً بالاحتفاء بعينة من مبدعي ومميزي هذا الوطن، وهم بحمد الله كثر، الذين إن أحسنا توظيفهم، فسينهضون بإذن الله بوطننا للعالم الأول. كيف لا نصل لذلك ونحن نملك، بحمد الله، كل الإمكانات من موارد طبيعية وموارد بشرية وهمة قائد وفوق ذلك دين حنيف سام بقيمه ومبادئه وأخلاقه”.

وأضاف سموه: ” أود أن أعلن من هذا المنبر أننا اليوم نسلم وسام التميز لخمس مدارس، وهي المدارس التي حققت التميز للعام الثالث على التوالي. وهي بهذا تفتح المجال العام القادم لغيرها من المدارس لتدخل ضمن المكرمين بدءا من العام القادم، وعليها لكي تحافظ على وسام التميز أن لا يتراجع مستواها عن مستوى الخمس الأوائل للأعوام القادمة لكل من مدارس البنين ومدارس البنات, كما أعلن عن البدء في الفرع الثالث من الجائزة وهو فرع البحث العلمي والممارسات المتميزة في مجال القياس والتقويم، والتي تم الإعلان عنها وبدء استقبال الترشيحات لها على مستوى عالمي. وسيكون منحها لأول مرة العام المقبل تزامنا مع المؤتمر الدولي الثاني للقياس والتقويم بإذن الله”.

وأكد سموه إننا اليوم في تحد مستمر وسباق حاد مع العالم لنضع بصمتنا ونأخذ مكاننا المناسب بين الأمم. فلننفض عن أنفسنا الغبار والكسل ولنجدد التصميم على أن نصل ببلادنا إلى العلياء,, وأن الوفاء يحتم علينا أن نترحم على من أغدق بكل كرم وتابع بدون ملل التعليم ومؤسساته، وأشرف بنفسه على تشييد جامعتين شامختين هما جامعة الملك عبدالله وجامعة الأميرة نورة بن عبدالرحمن وفتح برنامجا تاريخيا للابتعاث. رحم الله عبدالله بن عبدالعزيز وأسكنه فسيح جناته وأعلى منزلته وضاعف له حسناته بما تضاعف به حسنات المخلصين لك.

ولا ننسى أن ندعو بالتوفيق والسداد والعزة والتأييد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي افتتح عهده المبارك بنظرة جديدة وجريئة للتعليم لا شك أنها تحمل في طياتها طموحات قائد ملهم له نظرته الثاقبة وطموحه الواسع في أن يأخذ التعليم في بلادنا مكانه الصحيح وينتفض عن مشاكله ومعوقاته ليحقق طموح القائد الجديد في تسارع مدروس وعزم منصور بإذن الله.

كما شكر سموه الله العلي القدير خالق الإنسان ومعلم البيان أن تستمر مناسبات الخير والعطاء والعرفان وبلادنا تنعم بكل خير وتتألق في كل حقل مٌشرِف برعايته سبحانه، وتحت رعايته، قيادة وطننا المعطاء وراعي النماء سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان سلمه الله من كل شر وسلم له مفاتيح كل خير وأعانه على كل بر.

بعدها ألقى نائب وزير التعليم معالي الدكتور أحمد بن محمد السيف كلمة بهذه المناسبة عبر فيها عن تهنئته للطلاب والطالبات الفائزين بجائزة قياس للتميز ولوصولهم إلى هذا التميز والتفوق كما شكر مركز “قياس” على هذه الجائزة التي تقدر التميز والمتميزين وترفع مكانة العلم والتعلم .

وأضاف معاليه أن مركز “قياس” وعلى رأسهم سمو رئيس المركز الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود استطاع أن يحقق إنجازات نحو الجودة وقياسها والحث عليها مما أسهم في رفع كفاءة الأداء , مشيراً إلى أن بمناسبة دمج وزارتي التربية والتعليم, والتعليم العالي في وزارة (التعليم) فإني أؤكد على أهمية الدمج وعائده المأمول -بإذن الله-, على توحيد مخرجات التعليم عامة وكذلك تحديد استراتيجياته ورؤاه لما يخدم مسارات التعليم في بلادنا الغالية.

بعد ذلك عرض فيلم عن بيئة التميز التربوي، والذي يجسد بيئة التميز، ويعرض عدد من اللقاءات مع مدراء المدارس الحاصلة على وسام التميز، وأسباب تميزهم التربوي والتعليمي.

بعد ذلك كرم معالي نائب الوزير الطلاب و والطالبات المتميزين, من المرحلة الثانوية بقسميها العلمي والنظري من الحاصلين على أعلى الدرجات في اختبارات القدرات العامة والتحصيل الدراسي، والطلاب المتميزين .

كما تم منح درع التميز لخمسة مدارس وفق الضوابط والمعايير، والتي حققت أعلى متوسط في اختبارات المركز, وهي (ثانوية الفلاح الأهلية بمكة المكرمة بنين, ثانوية مجموع صالح الراجحي لتحفيظ القرآن الكريم بالرياض بنين، الثانوية الثامنة بالقطيف بنات , ثانوية مدارس السلام الخاصة بالخبر بنات, الثانوية السادسة لتحفيظ القرآن الكريم بالرياض بنات) , كما تم منح وسام التميز لخمسة مدارس أخرى، والتي تميزت على مدى ثلاثة سنوات متتالية وهي (ثانوية الجامعة الأهلية بالخبر بنين, ثانوية دار الحكمة بالقطيف بنين, ثانوية نجد الأهلية بالرياض بنين، ثانوية مدارس الجامعة الأهلية بالخبر بنات, ثانوية تحفيظ القرآن الكريم بالهفوف بنات).

الجدير بالذكر أن جائزة قياس للتميز تهدف إلى نشر ثقافة القياس في المجتمع وتعزيز ثقافة التميز، وتشجيع المنافسة بين الطلاب والطالبات، وإبراز المتميزين محلياً وعالمياً .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة