احدث الأخبار

خدمات متميزة لقاصدي بيت الله الحرام ضمن حملة “خدمة معتمرينا شرف لمنسوبينا 5”
محليات
إحباط محاولة تهريب 802 كيلو غرام من الحشيش المخدر و25.4 طن من القات المخدر إلى المملكة
أبرز المواد
الأواني الفخارية في الأحساء.. موروث شعبي وزينة للموائد الرمضانية
المنطقة الشرقية
أمانة الشرقية تنفذ أكثر من 1300 جولة رقابية وتغلق 10 منشآت مخالفة للإجراءات الاحترازية في الأسواق والمراكز التجارية أمس الجمعة
المنطقة الشرقية
التجارة: الرقم المجاني الموحد “1900” يخدم كل عملاء الوزارة لقطاعي الأعمال والمستهلك
محليات
سقوط عشرات القتلى و الجرحى بتفجير قرب مدرسة في كابل
أبرز المواد
ميسي وسواريز وجها لوجه.. التشكيلة الأساسية للمواجهة المرتقبة بين برشلونة وأتلتيكو مدريد
أبرز المواد
جامعة نجران تُصدر تقريرها الإحصائي للاختبارات الحضورية والإلكترونية للفصل الثاني لعام 1442هـ
منطقة نجران
رابطة العالم الإسلامي تدين إجراءات إخلاء منازل فلسطينية بالقدس وفرض السيادة عليها بالقوة
أبرز المواد
أمين الشرقية يعتمد ٣٢ مشروعاً تنموياً استثمارياً سياحياً وفق معايير كود البناء السعودي وضمن خطة الأمانة التنموية
الاقتصاد
مجلس حكماء المسلمين تطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوقف التوتر في القدس
أبرز المواد
“الأرصاد” : أمطار متوسطة إلى غزيرة على منطقة جازان
منطقة جازان

مؤسس ويكيليكس: البشرية بأجمعها قيد المراقبة

https://almnatiq.net/?p=2213
المناطق - أحمد العنزي

أكد مؤسس “ويكيليكس”، جوليان أسانج، من داخل مخبائه في السفارة الأكوادورية بلندن، أن البشرية بأجمعها ستكون قيد المراقبة في غضون الأعوام القليلة المقبلة، متهما القوى الكبرى بتجاوز الأعراف فيما يتعلق بمراقبة الانترنت.

وخاطب أسانج مئات المشاركين في المهرجان السنوي للتكنولوجيا والموسيقى والسينما ،المقام في مدينة أوستن الأمريكية ، قائلا: “” إمكانية مراقبة جميع من على الكوكب الأرض شارفت، وقد تبدأ في غضون الاعوام القليلة المقبلة.”

ويحتمي المواطن الأسترالي بسفارة الأكوادور منذ إصدار محكمة بريطانية قرارا بتسلميه إلى السويد، إذ تطالب جهات قضائية هناك باستجوابه بشأن ادعاءات اغتصابه لامرأة وتحرشه جنسيا بأخري، وهي تهم وصفها بأنها ذات أبعاد سياسية، معربا عن خشيته من أن تسلمه السلطات السويدية لأمريكا حيث قد يواجه عقوبة الإعدام عقب نشره لوثائق سرية أمريكية.

ووصف أسانج الحياة خلف أسوار السفارة بأنها “مثل السجن.”

ووصف المسرب الأسترالي وكالة الأمن القومي الأمريكي بأنها “جهاز مارق” يمتلك من النفوذ والسلطات ما قد يدفعه للإطاحة سياسيا بالرئيس، باراك أوباما، إذا ما حاول حل المؤسسة الاستخباراتية، على حد قوله.

كما وصف الجماعات الناشطة، من بينها موقعه الإلكتروني “ويكيليس” الذي نشر من خلاله آلاف الوثائق الأمريكية المسربة، بأنهم محاربون لأجل الحرية، في عصر احتلت فيه الحكومات الحيز الخاص لمواطنيها على الشبكات العنكبوتية، وخص القوى الكبرى، مثل أمريكا والمملكة المتحدة بانتقاده، ووصف حكوماتها بأنها قد تجاوزت الحدود فيما يتعلق بمراقبة الإنترنت.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة