احدث الأخبار

واشنطن تدرج وزارتي الدفاع والداخلية في ميانمار على القائمة السوداء
أبرز المواد
رئيس وزراء فرنسا: اكتشاف السلالة البريطانية من كورونا لدى 60% من المصابين
أبرز المواد
ليفربول يتعرض لهزيمة تاريخية في الدوري الإنجليزي الممتاز
أبرز المواد
المعارضة التركية: قصر أردوغان يكلفنا مليون دولار يوميا
أبرز المواد
مصرع عشرة عسكريين إثر تحطم هليكوبتر عسكرية في تركيا
أبرز المواد
بعد تراجعها.. ارتفاع جديد في إصابات كورونا في أوروبا
أبرز المواد
أكثر من 200 فارس في انطلاق منافسات بطولة القفز في ملهم
أبرز المواد
الخدمات الطبية بوزارة الداخلية تطلق المرحلة الثانية لتقديم لقاحات فيروس كورونا
أبرز المواد
ارتفاع أسعار النفط بعد اتفاق “أوبك” على إبقاء الإنتاج مستقرا
أبرز المواد
الدكتور العثيمين : المملكة اتخذت خطوات جريئة وسنّت سياسات حازمة في التصدي لخطاب التطرف
أبرز المواد
الأمين العام لمجلس التعاون يدين إطلاق ميليشيا الحوثي الإرهابية صواريخ بالستية باتجاه المملكة
أبرز المواد
15 مستفيدة بمركز تكامل يلتحقن بمبادرة الأم المعيلة
أبرز المواد

لبنان.. هجوم المصرف بتحريض من حزب الله

لبنان.. هجوم المصرف بتحريض من حزب الله
https://almnatiq.net/?p=259611

طالبت جمعية المصارف اللبنانية بإلقاء القبض على المعتدين على أحد المصارف اللبنانية قبل يومين، جاء ذلك إثر تحريض إعلامي وسياسي، أطلقه مسؤولون في حزب الله ضد النظام المصرف اللبناني، بعد تنفيذه العقوبات الأميركية.

وكان رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع رد علی الهجمات اﻷخيرة لـ”حزب الله” علی حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، وقال: “يعلم القاصي والداني أن النظام المصرفي اللبناني مرتبط ارتباطا وثيقا وعضويا ومصيريا بالمنظومة النقدية الدولية، ولذلك لم يكن من مفر أمام حاكم مصرف لبنان إلا أن يطبق القوانين الدولية، مع العلم أنه، وكما يتبين من متابعة تعاميم مصرف لبنان، اتخذ أقصی الإجراءات الممكنة كي لا يأتي تطبيق العقوبات الأميركية عشوائيا”.

وشدد على أن “المعني الأول والأخير بدحر الخطر الذي يحدق بالاقتصاد اللبناني في هذه الحالة بالذات، ليس حاكم مصرف لبنان ولا الحكومة اللبنانية العاجزة، إنما حزب الله من خلال تغيير جذري في سياساته الداخلية والخارجية بما يتناسب مع مصالح اللبنانيين كافة ومن ضمنهم جمهوره بالذات”.

وأضاف: “ليس من المنطق أبدا أن يقوم حزب الله بتحميل تبعات أعماله وأفعاله لحاكمية مصرف لبنان والحكومة اللبنانية. ف

وتساءل “هل المطلوب أن يستمر اللبنانيون في دفع ثمن سياسات حزب الله الأحادية والتي لم يكونوا يوما موافقين عليها؟ وبدلا من القاء التهم علی حاكم مصرف لبنان، علی حزب الله ان يتوقف ولو مرة واحدة أمام مصالح اللبنانيين والأخذ بها عوض الأخذ بأي شيء باستثناء هذه المصالح”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة