احدث الأخبار

تونس تخفف إجراءات الحجر الصحي
أبرز المواد
من يوليو.. قانون “ثوري” جديد في ملاعب كرة القدم
أبرز المواد
تقرير صادم يفضح “خدعة” وفيات كورونا في نيويورك
أبرز المواد
علماء يكتشفون كوكبا عملاقا قد يكون صالحا للحياة
أبرز المواد
مدينة أمريكية ترفضُ شحنة لقاح كورونا.. وتكشف السبب
أبرز المواد
سوق الأسهم الأمريكية يغلق على ارتفاع
أبرز المواد
التحالف : اعتراض وتدمير طائرتين بدون طيار مفخختين أطلقتا تجاه خميس مشيط وجازان
أبرز المواد
الموارد البشرية تضبط 1089 مخالفة لأنظمة العمل و 121 مخالفة للإجراءات الاحترازية
أبرز المواد
دول الخليج تؤكد التمكين الكامل للأشخاص ذوي الإعاقة
أبرز المواد
25 متطوعا ومتطوعة لتنظيم المصلين في مسجد قباء
أبرز المواد
مسؤول يمني يطالب بتحرك دولي فوري لوقف عمليات التجنيد الإجباري في مناطق سيطرة المتمردين الحوثيين
أبرز المواد
الأمم المتحدة: المملكة قدمت دراسات عالية الجودة ومتّسقة مع أهداف التنمية المستدامة فيما يتعلق بالهدر والفقد الغذائي
منوعات

الدولة الجزائرية تتحرك لصد المدّ الشيعي

الدولة الجزائرية تتحرك لصد المدّ الشيعي
https://almnatiq.net/?p=263589
المناطق - وكالات

قرّرت السلطات الجزائرية أخيرا التحرك لصد المد الشيعي لاسيما بعد أن بدأ يتخذ شكلا رسميا إثر الإعلان الاستفزازي الذي أصدرته سفارة العراق بالجزائر وهو الإعلان الذي يحث الجزائريين صراحة على التشيع ما دفع الحكومة إلى استدعاء ممثل الدولة العراقية بهدف مساءلته.

وتكون الحكومة الجزائرية قد استدعت السفير العراقي حامد محمد الحسين بهدف طلب إيضاحات حول مساع عراقية تهدف إلى تشييع الجزائريين وذلك بعد إعلان سفارة بغداد عن تسهيلات استثنائية لزيارة الأماكن المقدسة في العراق بينها مزارات الشيعة في كربلاء والنجف.

وقال وزير الشؤون الدينية محمد عيسى خلال لقائه مع أعضاء مجلس الأمة إن لقاء مع السفير حامد محمد الحسين سيعقد لبحث الخطوة العراقية المريبة. وأعرب بن عيسى عن أمله في أن تلتزم البعثات الدبلوماسية بالمهام المنوطة بعقيدة الجزائريين المضبوطة بروح الدستور ونصوص القانون.

وكانت السفارة العراقية في الجزائر نشرت بيانا تضمن تسهيلات استثنائية للراغبين في الذهاب إلى مزارات الشيعة في النجف وكربلاء وأعلنت فتحها بوابة إلكترونية ومكتباً خاصين لمنح تأشيرات سفر للجزائريين الراغبين في زيارات دينية إلى العراق ما اعتبر خطوة غير مسبوقة في تاريخ العلاقات بين البلدين.

في حين أثار بيان السفارة العراقية موجة غضب واسعة النطاق حيث شنّ نشطاء ومدونون وجمعيات أهلية وسلفيون حملة وطنية وصلت إلى حد المطالبة بطرد السفير العراقي من الجزائر.

في الوقت الذي سحبت فيه السفارة العراقية البيان المريب بأمر من السفير العراقي بحسب ما أكد مصدر دبلوماسي في محاولة منه لامتصاص الغضب الشعبي والتصدي لاحتمالية نشوب أزمة سياسية مع الجزائر التي تتعامل بحساسية مفرطة مع مسألة التشيّع وتفرض عقوبات صارمة على أتباع هذا المذهب المحظور.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة