احدث الأخبار

وزارة الدفاع تنشر وصايا تاريخية للملك عبدالعزيز في ذكرى اليوم الوطني
أبرز المواد
التحالف يُدمر زورقين للمليشيا الحوثية في منطقة الصليف بالحديدة
أبرز المواد
851 وظيفة شاغرة بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل
وظائف
كارلوس هيرنانديز يكشف حقيقة تفاوض النصر معه.. وموقفه من الأمر
أبرز المواد
نجل أحد شهداء الوطن يحيي اليوم الوطني بكلمات حماسية مؤثرة (فيديو)
أبرز المواد
خبيرة علم الوراثة: في هذا التوقيت ستصبح “كورونا” مثل الإنفلونزا الموسمية
أبرز المواد
“أوبرويت وأفلام وثائقية عن الوطن”.. “تقني عسير” يحتفل باليوم الوطني الـ91
المناطق
أكبر عرض جوي وبحري في التاريخ.. هكذا تحتفل المملكة باليوم الوطني الـ 91 (فيديو)
أبرز المواد
 “التحلية” و”المرافق” تنظمان منتدى افتراضي لتعزيز العلاقات الاستثمارية مع الجانب السنغافوري
أبرز المواد
أمير الجوف يطلق مبادرة تدريب منسوبي الإمارة والجهات الأمنية على الإسعافات الأولية
محليات
ليس الريال.. مفاجأة من والدة “رونالدو” حول النادي الذي تتمنى أن يلعب به بعد يونايتد
أبرز المواد
أول رد رسمي من “الغذاء والدواء” بشأن المخالفات المرصودة حول القهوة
أبرز المواد

رقم مجاني “955” للإبلاغ عن الأبناء المدمنين في سرية تامة

رقم مجاني “955” للإبلاغ عن الأبناء المدمنين في سرية تامة
https://almnatiq.net/?p=31144
المناطق- متابعة

أطلقت وزارتا الداخلية (المديرية العامة لمكافحة المخدرات) والصحة (مجمعات الأمل في المناطق) أمس خدمة الاتصال المجاني (955) للأسر الراغبة في التبليغ عن أبنائها المدمنين بشكل سري، حيث سيكون التواصل بين الجهتين والأسر المبلغة عند ملاحظتها تغيرا في حالة أبنائهم السلوكية وغيرها من الأساليب. وقد وضعت الوزارتان استشاريين متخصصين في مركز متخصص للرد على الاستفسارات على الهاتف المجاني من الساعة الثامنة صباحا وحتى العاشرة مساء لمساعدة الأسر في كيفية التعامل مع أبنائهم وتوجيههم للطريق الصحيح في التعامل مع مثل هذه الحالات.
وأوضحت وزارة الصحة للأسر الراغبة في نقل المدمن للعلاج بمستشفيات الأمل في جميع مختلف مناطق ومحافظات ومدن المملكة، أن هناك تعاونا بين الصحة والمديرية العامة لمكافحة المخدرات في توفير طبيب معالج وضابط أمن من مكافحة المخدرات وسيارة مدنية لنقل المدمن بشكل حضاري وسري، مع ضمان عدم معاقبته أو مراقبته أمنيا.وبحسب تصريح من  مدير مجمع الأمل بجدة الدكتور أسامة عرفة لصحيفة “عكاظ” أن 70% من المنومين في مستشفيات الأمل في المملكة من المتعاطين لمادة الكبتاجون، إذ تأتي في المركز الأول من بين مواد الإدمان في المملكة، تليها مادة الحشيش التي تؤدي لمضاعفات شاملة في الجسم، نفسية وعقلية وقد تنتهي بالقتل. وأشار إلى أن الأعمار السنية التي تتعاطى هذه المواد (الكبتاجون والحشيش) تتراوح بين 16 – 18 سنة، وهي فئة الشباب الأكثر عرضة لمضاعفات الإدمان، كما أن الجهاز العصبي يستمر في طور النمو حتى سن متأخرة تصل إلى 30 سنة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة