احدث الأخبار

الموارد البشرية: نستهدف الوصول إلى 57 ألف عقد عمل مرن بنهاية 2022
أبرز المواد
ضبط قائد مركبة متهور عرَّض حياته والآخرين للخطر (فيديو)
أبرز المواد
دراسة حديثة: طفرات كورونا لها قابلية أعلى للانتشار عبر الهواء 
أبرز المواد
“استشارية”: إدارة الدواء الأمريكية توصي بتطعيم هذه الفئة بجرعة ثالثة (فيديو)
أبرز المواد
خبيرة تغذية تحذر: الإفراط في تناول القهوة يؤدي إلى هذه الأمراض
أبرز المواد
5 أطعمة تحرق الدهون الحشوية الخطيرة داخل البطن
أبرز المواد
هل يجب على الفتاة استئذان والدها عند الخروج؟.. عضو هيئة كبار العلماء يُجيب
أبرز المواد
هل يمكن مزج جرعات لقاحات كورونا؟.. “الصحة العالمية” تُجيب
أبرز المواد
شاب ينقذ محتجزاً داخل السيل بـ”شيول” (فيديو)
أبرز المواد
الاحتلال الإسرائيلي يعتقل آخر أسيرين من الـ 6 الهاربين من سجن جلبوع
أبرز المواد
فيديو يرصد شهامة مقيم أنقذ طفلة من الموت بخزان مياه في حائل
أبرز المواد
الأرصاد: تكوّن ضباب على محافظة ينبع
أبرز المواد

وظيفة بأجر سنوي قيمته 40 ألف جنيه استرليني لا تجد من يشغلها ببريطانيا

وظيفة بأجر سنوي قيمته 40 ألف جنيه استرليني لا تجد من يشغلها ببريطانيا
https://almnatiq.net/?p=31441
المناطق - متابعات

رغم ارتفاع الأجر الشهري الذي يتقاضاه شاغلوها، فإن الوظيفة التي لا تنفك الحكومة البريطانية تبحث عن قوى عاملة لها، لا تزال شاغرة وعاجزة عن اجتذاب العاطلين على اختلاف مستوياتهم الاجتماعية ودرجاتهم العلمية، بحسب موقع قناة «سي إن بي سي» الأمريكية المختصة بأخبار الأعمال والاقتصاد.

الوظيفة الشاغرة تتلخص كل مهامها في التمييز بين ذكور وإناث صغار الدجاج (الكتاكيت) وفصل الجنسين عن بعضهما البعض، ويتقاضى شاغلها أجر سنوي قيمته 40 ألف جنيه استرليني، أي ما يعادل حوالي 463.3 ألف جنيه مصري، وهو ما يعني أن الراتب الشهري الذي يحصل عليه العامل هو 38 ألف و600 جنيه مصري، ورغم ذلك فإن مزارعي بريطانيا يتكبدون أشد معاناة في البحث عن عاملين دون جدوى.

الوظيفة التي لا تجد من يشغلها بالمملكة المتحدة تتطلب، برغم سهولتها، أن يتحلى العامل بمهارات عديدة، ليس أقلها السرعة والدقة، ذلك أن المهمة تتطلب فرز عدد يتراوح بين 800 و1200 كتكوت في الساعة، وهو ما يعني ألا تتجاوز عملية تحديد جنس الكتكوت الواحد ثلاث ثوان، ولهذا فإن العاملين يخضعون في البداية للتدريب المكثف.

ورغم أن هذه الوظيفة تجتذب العمالة في دولة مثل اليابان، فإن الأمر مختلف تمامًا في المملكة المتحدة، التي لا يوجد بها سوى ما يتراوح بين 100 و 150 عامل، ولم تجتذب عاملًا وحيدًا إضافي خلال العام الماضي، ما دفع الحكومة البريطانية إلى إدراجها ضمن قائمة الوظائف التي تعاني نقص العمالة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة