احدث الأخبار

فيديو يوثق لحظة تدمير زورقين مفخخين لمليشيا الحوثي بالحديدة
أبرز المواد
السجن والغرامة.. قرار رسمي يكشف عقوبات المتسولين أو مساعديهم
أبرز المواد
الجزائر تغلق مجالها الجوي أمام الطائرات المدنية والعسكرية المغربية
أبرز المواد
قصيدة وطنية جديدة للأمير خالد الفيصل بمناسبة اليوم الوطني الـ91
أبرز المواد
وزارة الدفاع تنشر وصايا تاريخية للملك عبدالعزيز في ذكرى اليوم الوطني
أبرز المواد
التحالف يُدمر زورقين للمليشيا الحوثية في منطقة الصليف بالحديدة
أبرز المواد
851 وظيفة شاغرة بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل
وظائف
كارلوس هيرنانديز يكشف حقيقة تفاوض النصر معه.. وموقفه من الأمر
أبرز المواد
نجل أحد شهداء الوطن يحيي اليوم الوطني بكلمات حماسية مؤثرة (فيديو)
أبرز المواد
خبيرة علم الوراثة: في هذا التوقيت ستصبح “كورونا” مثل الإنفلونزا الموسمية
أبرز المواد
“أوبرويت وأفلام وثائقية عن الوطن”.. “تقني عسير” يحتفل باليوم الوطني الـ91
المناطق
أكبر عرض جوي وبحري في التاريخ.. هكذا تحتفل المملكة باليوم الوطني الـ 91 (فيديو)
أبرز المواد

“ملتقى قلوة الاستثماري الأول” : يجذب المستثمرين ويوفر لهم المواقع والفرص والأفكار الاستثمارية

“ملتقى قلوة الاستثماري الأول” : يجذب المستثمرين ويوفر لهم المواقع والفرص  والأفكار الاستثمارية
https://almnatiq.net/?p=32302
المناطق - علي العويفي

أكد عدد من المسؤولين والمستثمرين بمحافظة قلوة بأن المحافظة تمتلك العديد من المقومات الاقتصادية التي تؤهلها إلى أن تكون الوجهة الأولى للاستثمار بمنطقة الباحة حيث أوضح محافظ قلوة صالح بن محمد القلطي بأن محافظة قلوة هي إحدى محافظات منطقة الباحة ذات الفئة (أ) وتحظى بدعم لا محدود في جميع المجالات وقد حرصنا على استقطاب وجذب المستثمرين  من خلال الملتقى الذي ستنطلق فعالياته مساء اليوم الأحد بحضور نخبة من المستثمرين قدموا من مختلف المناطق والمحافظات والبعض قدم من خارج المملكة سيما أن المحافظة بكر وتحتاج إلى الكثير من الأنشطة وقد يساهم موقعها ومناخها بشكل أكبر في عملية الاستثمار بحسب وتنوع الأنشطة إضافة إلى البنية التحتية التي جاري العمل على تطويرها كما أن وجود العديد من فروع الوزارات ووجود كليات تابعة لجامعة الباحة كما تجري حالياً عملية إنشاء الكلية التقنية والمعهد الصناعي والتي ستكون جنباً إلى فرع الجامعة والتي ستسهم وتعزز فرص الاستثمار وتدعم التنمية فالمحافظة أرض خصبة للاستثمار خاصة في قطاع الزراعة والسياحة والتعدين والصناعة وكل تلك المقومات بالمحافظة بجانب ثقلها الاقتصادي يجعلها لتكون محركاً أساسياً للنمو مؤكداً بأن المحافظة تشهد دعماً لا محدود من سمو أمير المنطقة ومتابعة من وكيل أمارة المنطقة ودعا “القلطي” كآفة المستثمرين لزيارة المحافظة والاطلاع على تلك المقومات الاقتصادية مقدماً شكره لكل من سيسهم في نجاح الملتقى.

 

قلوة مصدر جذب:

وأكد وكيل محافظة قلوة مفرح بن حسين الزهراني بأن محافظة قلوة من المحافظات المهيأة لأن تكون مصدر جذب للمستثمرين من مختلف المناطق سواء من ناحية السياحية أو من خلال الناحية التجارية وذلك من خلال موقعها الذي يميزها والملتقى الاستثماري بها سيجذب المستثمرين من خلال ما سيعرض فيه من فرص ومواقع استثمارية.

توطيد العلاقة ما بين المستثمر والإدارات الحكومية:

وأضاف رئيس بلدية المحافظة المهندس عوض بن ملفي القحطاني بأنه دائماً يهدف أي لقاء او ورشة عمل الى الاطلاع بما في حقبة الاخر حتى يصلون جميعا الى الهدف السامي المرجو  منه الملتقى الاستثماري بمحافظة قلوه يسعى الى أهميه وأهداف منها توطيد العلاقة ما بين المستثمر والإدارات الحكوميه وايضاً القطاع الخاص المتواجد بالمحافظة  و توصيل الأفكار والمفاهيم وتذليل ما أمكن تذليلة من عقبات واختصار الكثير من الإجراءات في ظل احترام الأنظمة والتعليمات واطلاع المستثمر على المحافظة وما تحويه من فرص استثمارية وتوضيح الجوانب القوية والجاذبة التي تدعم هذه الفرص وتحقق له النجاح و توضيح للمستثمر ان هذه المحافظة جزء من كل بالمنطقة ولها اهميتها الجغرافية والاقتصادية وأيضاً من خلال هذا الملتقى ترى الإدارات الحكومية حجم المشاريع التي تنفذ بالمحافظة ومنها البلدية لتبث الطمأنينة لدى المستثمرين بالمستقبل الجميل والوافر والذي يدعم استثماراتهم ويحقق لهم النجاحات بإذن الله المستقبلية ,وقدم القحطاني شكره لسمو أمير منطقة الباحة على رعايته الكريمة ولكل من لبى الدعوة من المستثمرين وشارك بالملتقى ولجميع اللجان على العمل على تحقيق أهداف الملتقى السامية.

 بالملتقى عدد من الجلسات العلمية:

مضيفاً عميد كلية العلوم والآداب الدكتور عبدالرحمن بن علي الزندي بأن الملتقى سيتضمن العديد من الجلسات العلمية منها الآفاق المستقبلية لغرض الاستثمار الناجح بالمحافظة وكذلك دور البنك السعودي للتسليف في التنمية الاقتصادية كذلك سيكون هناك ورقة علمية عن المدن الواعدة وكذلك التعريف ببرنامج ريادة إضافة إلى العديد من العروض المرئية للمحافظة والمواقع والفرص  الاستثمارية  مؤكداً “الزندي” بأن المحافظة تشكل منطقة جذب للمستثمرين وسيحقق بإذن الله النجاح.

المجلس البلدي يهتم بالاستثمار والمستثمرين:

ونوه  رئيس المجلس البلدي لبلدية محافظة قلوة حسن بن عطيه الحميدي بأن المجلس البلدي يولي عناية تامة بالاستثمار والمستثمرين وقد كان للمجلس البلدي العديد من اللقاءات مع المستثمرين الذين يبدون تجاوبهم مع ما يطرح ويخدم المحافظة والملتقى سيخدم المحافظة لاستقطابه عدد من المستثمرين والذين سيحدثون نوعاً من التنوع في الأنشطة على مختلفها كون المحافظة ينقصها الكثير من الأنشطة ولا يوجد هناك منافسة مما سيجعلها بيئة اقتصادية جاذبة وأكد “الحميدي” على المستثمرين من الاستفادة من الفرص المتاحة من المواقع الاستثمارية وشاركوه في الطرح كلاً من نائب رئيس المجلس البلدي إبراهيم بن خلف المفضلي والأعضاء للمجلس البلدي موسى بن عريج والمهندس مستور أبو القرون وأحمد إبراهيم العواجي والذين اجمعوا على أهمية الاستثمار بالمحافظة وجذب واستقطاب المستثمر الأقوى.

المحافظة تنتظر الكثير من الفرص:

وأضاف مدير شرطة المحافظة المقدم صالح العماري وشاركه مدير إدارة الدفاع المدني الرائد عبدالله الحارثي بأن المحافظة واعدة وتنتظر الكثير من الفرص الاستثمارية التي ستجعلها في الطليعة من بين محافظات المنطقة.

تنمية وتطوير العقارات:

 واكد رئيس قسم الاستثمار ببلدية محافظة قلوة ناصر بن سعيد الشرقي بأن الهدف الأساسي من الاستثمار فيما يخص البلدية هو لدراسة وتنمية وتطوير العقارات والأنشطة البلدية بما يسهم في زيادة إيراد البلدية وخدمة المحافظة تنموياً مضيفاً بأن سيتم عرض العديد من المواقع الاستثمارية وهناك مواقع مستحدثة تم إضافتها وستعرض جميعها من خلال هذا الملتقى الذي ساصفه بالمميز بإذن الله.

الملتقى خطوة نحو المستقبل:

وأضاف رئيس مركز وادي ريم علي ابراهيم يحي السويدي بأن الملتقى الاستثماري بمحافظه قلوه خطوه نحو مستقبل مشرق لمحافظتنا العزيزة وستكون هناك نتايج  ملموسة باْذن الله ولكن الامر يحتاج الى تظافر الجهود لضمان الاستمراريه  اقدم خالص الشكر والتقدير لفريق العمل القائم على هذا المهرجان وعلى راْسهم  محافظ قلوه الاستاذ صالح بن محمد القلطي الذي بذل جهده ووقته في سبيل إنجاح هذا الملتقى  ولكم مني خالص التحيه والتقدير

ومن الفرض الاستثمارية المتاحة بمحافظه قلوه وهي كما يلي  مستودعات مواد غذائية  للبيع بالجمله  مستودعات لبيع الحديد بجميع أنواعه  معارض كبيرة لبيع البلاط والسيراميك والخام بانواعه  مستشفى متخصص  وكيل معتمد لبيع الطوب الأحمر بكافه أنواعه  سوق مركزي للخضار والفواكه  مصنع مياه  استثمارات في المجال الزراعي  مصنع اسمنت  مصانع طوب  انشاء مدينه صناعية.

الملتقى حلم ثم واقع:

مضيفاً المستثمر ورجل الأعمال  مالك مركز الرواد عبد الله محمد منديل الزهراني بأن  الملتقى الاستثماري  حلم ، ثم فكرة ، ثم دراسة ، ثم واقع ، شئ نفخر به جميعا في هذه المحافظة الغراء إنه لمن دواعي السرور أن نلفت انتباه جميع المستثمرين لمحافظتنا العزيزة ، فإن مجرد عقد  مثل هذا الملتقى لهو  نجاح باهر غير مسبوق ، وبإذن الله ستكون هناك نتائج ملموسة لهذا الملتقى . قد تظهر  مباشرة ، وقد تأخذ وقت للظهور ، سنسعى جاهدين  وسنبذل قصار جهدنا لإنجاح هذا الملتقى ، وسندعم استمراريته بإذن الله ، بكل ما نستطيع من جهد ومال  ومن الفرص الاستثمارية   لاستثمار الصحي  

وهو أن يقوم المستثمر بإنشاء مجمع طبي متكامل  وهذا يحتاج حسب الدراسة من ٣٠ إلى ٣٥ مليون  ناهيك عن الدعم الذي قد يأتي من وزارة الصحة  و إنشاء مستودع لبيع الجملة للمواد الغذائية . على مساحة لا تقل عن ٢٥٠٠ متر مربع ، وهذا مشروع تفتقر له المحافظة ، وذو ربحية ممتازة للمستثمر ، ويحتاج سيوله مابين ٥- ٨ مليون ريال كذلك  إنشاء مستودع كبير للحديد والصلب ومستلزمات البناء كاملة ، وهذا المشروع بإذن الله ناجح  بكل المقاييس ، ويحتاج مساحة في حدود ٣٠٠٠م٢ سيولة ما بين ١٠-١٥ مليون ريال  إنشاء قرطاسية كبيرة ، تخدم الطلاب والطالبات 

في المدارس والجامعات ، وتكون نموذجية  ومتكاملة  هذي تحتاج مساحة ١٠٠٠م٢ ، وسيولة من ١-٢ مليون ريال

 فالفرص كثيرة والمحافظة واعدة ، ولكن أين المستثمر؟

 

 عربون صداقة وعهد ووفاء مع المستثمرين:

وأضاف رجل الأعمال والمستثمر رزق الله بن علي الزهراني مالك مجموعة يبسون الاستثمارية  بأن  كل نجاح يسنده جهد بشري جماعي فإن مداه وأثره يكون عميقا، فجميل أن نذكر فضل من معنا في تلك النجاحات، ونعتبر لهم وزنهم وقيمتهم، سواء ممن أعانونا بصفة مباشرة، أو ممن خلف الكواليس بدعواتهم ومساندتهم المعنوية من موظفون وشركاء، فلا يعقل أن يوكل كل النجاح لأسباب مادية بحتة، واجتهادات فردية عبقرية، إنما من هذا وذاك يكتمل الإنجاز وتتحقق الاهداف نعم تعتبر محافظة قلوه الشباك الموحد لرجال الاعمال لهذه المحافظة التي تتميز بموقعها الجغرافي و مساحتها وسكانها وغيرها ومن الكثير من هذه المحافظة الواعدة التي تعتني بالفكرالتجاري الحديث فهي قلب الاستثمار وتعتبر رجال الاعمال الوريد النابض لها حيث تقديم الملتقى الاستثماري والذي يعتبر عربون صداقة وعهد ووفاء بينها وبين المستثمرين كما انا جميع الدوائرالحكومية تعتبر أجهزه واعده وعلى رأس الهرم   صاحب السمو الملكي الأمير مشاري وفارسها   محافظ قلوه  صالح القلطي ومدراء الادارات الحكومية التي تقدم جميع الفرص الاستثمارية العادلة لكافة مدن وقرى المنطقة وتضرب ابرز الامثال في معنى الشفافية لطرح فرص كل دائرة مثل البلدية والزراعة وغيرها فكل الشكر و التقدير لهم.

 

نواة للتنمية والاقتصاد: مضيفاً عضو المجلس البلدي لبلدية محافظة قلوة ونائب رئيس نادي قلوة سعد بن محمد الدويحي  بأن  الملتقى الاستثماري يأتي كنواة للتنمية الاقتصادية بالمحافظة الذي يأتي بدعم ورعاية من سمو أمير المنطقة الامير مشاري بن سعود حفظه الله وبإشراف ومتابعة من   المحافظ الاستاذ صالح القلطي وبتعاون من شركاء النجاح من ادارات حكومية ومشايخ ورجال اعمال واعلام وانا على يقين بنجاح هذا الملتقى بتوفيق الله ثم بتظافر الجهود ومما يزيد من فرص النجاح تلك للفرص والمواقع الاستثمارية بالمحافظة ،،، بارك الله في جهود الجميع .  

 

فكرة رائدة أصبحت حقيقة:  

وأضاف مدير الاوقاف المساجد والدعوة والارشاد بقلوة أحمد بن حامد العمري بأن الملتقى الاستثماري الاول بقلوة فكرة رائدة سعت ايادي مخلصة في رعايتها حتى اصبحت حقيقة واقعة وفي هذه المحافظة المباركة المعروفة بطيبة اهلها وشهامتهم ينبثق هذا الملتقى ليعرض الفرص الاستثمارية على رجال الاعمال لتكون الشراكة المثمرة بين المستثمر والمواطن المستفيد من تقديم الخدمات النافعة له في هذه المحافظة وهذه الادارة تشارك بخمس فرص استثمارية عبارة عن خمسة اراضي اوقاف في مواقع مميزة وشوارع عامة .

 

 الفرص الزراعية بالمحافظة:

وأكد  مدير فرع الزراعة أحمد بن علي الزهراني بأن فكرة إقامة ملتقى قلوة الاستثماري الأول رائعة جدا تتيح للمستثمر الجاد فرصة زيارتها ومعرفتها عن قرب والاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة بكافة المجالات المختلفة وقد أولت حكومتنا الرشيدة وسمو امير المنطقة ووزارة الزراعة جل اهتمامها لهذا الموضوع الحيوي الهام الذي يحتل مكانة مهمة وأساسية في أولويات الدراسات الاقتصادية والادارية والمالية وغيرها بمعظم دول العالم وضمن جهود وزارة الزراعة الحثيثة في هذا الموضوع قدمت تسهيلات عديدة من أهمها تخفيض قيمة الايجار السنوي مؤخرا للداجنة للدونم الواحد من 100 ريال الى ريال واحد فقط وزيادة مدة التاجير من 25 عام الى 30 عام قابله للتجديد مدة مماثلة وبقية المشاريع بنفس المدة والقيمة السابقة بضوابط واشتراطات معينه مع منح مدراء العموم بالمناطق صلاحية توقيع العقود مع المستثمرين كما ان المشاريع المتاحة حاليا من قبل الوزارة بعموم مناطق المملكة هي مشاريع الدواجن – مصانع الأعلاف – مشاريع المناحل – العيادات البيطرية – المستشفيات البيطرية – مشاريع انتاج بيض المائدة .

طرح المشاريع على المستثمرين: 

وأضاف موسى بن إبراهيم آل خضران  رئيس لجنة التنمية الاجتماعية بقلوة بأن الملتقى الاستثماري الأول بمحافظة قلوة فكرة جميلة جداً   كيف لا ؟ وهو يحمل أهمية كبيرة للاقتصاد في المحافظة ، حيث يسعى القائمون عليه من خلاله لجذب استثمارات جديدة من خلال طرح المشاريع على المستثمرين ، والتي من شأنها دعم وتقوية الاقتصاد وتوفير المزيد من فرص العمل في ظل الحرص والاهتمام الذي توليه القيادة الرشيدة في هذه البلاد الطاهرة من أجل تطوير الاقتصاد والنهوض به .

 

قلوة بها العديد من الفرص الواعدة:

مضيفاً رجل الأعمال عبدالرحمن إبراهيم رزق الله بأن  محافظه قلوة تعتبر  من أهم المحافظات بمنطقة الباحة في الجزء التهامي لما لها من الموقع المتميز واعتدال الأجواء فيها في فصل الشتاء وقتها من الساحل كما يوجد بها جبال مثل شدا ونيس ورباء وبها أودية مثل وادي دوقه وريم ومحلا ويحرم وحنذيه وبها منتزهات مثل الفرشة والقرى ورباء والشعار وغيرها وبها العديد من الفرص الاستثمارية الواعده.

نجاح ملتقى قلوة الاستثماري:

وعد  المسؤول بالشؤون التنموية بالمحافظة أحمد الصميدي   الاستثمار بشكل عام جزء من الاقتصاد الذي كان سبباً في تقدم ورقي المجتمعات، اما المجتمعات النائية فالسبيل امامها مازال رحباً للاهتمام بالاستثمار والتوسع في مجالاته حتى تستطيع اللحاق بركب التقدم والرقي أهمية هذا الملتقى جمع شخصيات كان لهم الاهمية العظماء في تطور اقتصاد المحافظة في مشاريعهم الاستثمارية ومن هنا نأمل بانطلاقة متميزة لأضخم المشاريع في هذه المحافظة وكل الشكر والتقدير ” لكل من ساهم لنجاح ملتقى قلوه الاستثماري”

قلوة شرياناً يغذي المحافظات:

وأكد رجل الأعمال والمستثمر عبدالله بن راشد يحيى الزهراني بأن  محافظة قلوة تعتبر من المحافظات النامية والتي تشكل شرياناً هامّاً يغذّي المحافظات المجاورة والمراكز التابعة لها بمَ حباها الله من موقعٍ جغرافي يتوسط الجزء التّهامي من منطقة الباحة وما تمتاز به من أجواءٍ عليلة في ربيعِ كلّ عام 

ومحافظة قلوة من المحافظات التي تسابق ساعات الزّمن تقدّماً وتطوّراً في شتّى المجالات التّنمويّة والتّطويريّة.

الملتقى يحمل قيم سامية:

وأضاف العميد متقاعد  محمد بن سعيد الزهراني   وأحد المستثمرين ومالك مكاتب محمد سعيد الزهراني للاستشارات الهندسية بأن المحافظة من الناحية السياحية يوجد بها العديد من الأماكن السياحية وأن هناك فرص استثمارية واعده وذكر منها إنشاء قرى سياحية والاستثمار في تلفريك جبل شدا ومستودعات للأخشاب والحديد والمواد الغذائية وغيرها مؤكداً “الزهراني” نجاح هذا الملتقى لما يحمله من قيم سامية للاستثمار.

unnamed1PSB1UCD unnamed4 unnamed5 unnamed6 unnamed7 unnamed8 unnamedM4M04YNJ unnamed9 unnamed10 11 unnamed11 unnamed0P1CT3KP unnamed12 unnamedG1BBPG3X unnamed13 unnamed14 unnamed15 unnamed16 unnamed unnamed1 unnamed2 unnamed3

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    خير الدين

    السلام عليكم عليكم ورحمة الله وبركاته
    اما بعد عندى فكرة انشاء شركة عالمية بالوليات المتحدة الامريكية تكون المنافس الاشرس فى عالم الانترنات و قد يكون المشروع الوحيد الذى تنعدم فيه نسبة الخسارة لعدة اسباب اما الارباح ستكون اكثر حتى مما اتخيل لاننا سوف نصعد لمنصة تقف عليها الشركات الضخمة امثال قوقل و ميكروسوفت و فايسبوك و الشركة ستقوم بتقديم خدمات فى شتى المجالات و كل شئ جاهز فقط بعض الخطوات للوصول و هو ليس بالمشروع الصغير و الشئ الوحيد المطلوب حاليا ممول لهذا المشروع و الرجاء لمن يرغب حقا فى بناء امبراطورية عالمية عليه بالاتصال و ليس لمن يريد الاستفسار و دمتم فى رعاية الله

    whatsapp : 0021625158757
    skype : khairiix
    phone : 0021625158757