احدث الأخبار

أكثر من نصف مليون مستفيد من خدمة تبادل المذكرات عبر منصة “معين الرقمية”
أبرز المواد
يستخدم مرة واحدة.. البنك المركزي السعودي يوضح المقصود برمز التحقق
أبرز المواد
التجارة خلال 24 ساعة تغلق ثلاث منشآت تجارية لارتكابها جريمة التستر وتحيلها للنيابة العامة
أبرز المواد
الانتهاء من تطوير مخطط سكني في منطقة القصيم يوفّر أكثر من 4 آلاف أرض
أبرز المواد
ولي العهد ووزير خارجية اليونان يستعرضان العلاقات الثنائية وأوجه التعاون المشترك
أبرز المواد
العمل التطوعي وقصص النجاح في صحة الطائف
أبرز المواد
أمانة الشرقية تنفذ 1592 جولة رقابية وتغلق 12 منشأة مخالفة للإجراءات الاحترازية في الأسواق والمراكز التجارية
أبرز المواد
مستشفى الولادة والأطفال بحفر الباطن ينهي معاناة مولود من انسداد معوي
أبرز المواد
رئيس غرفة بيشة يزور «السوق الرمضاني»
منطقة عسير
المملكة تواصل عطاءات الخير عبر برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين الذي تنفذه الإسلامية في المالديف
دولي
أمين عسير يناقش مع مدير فرع النقل بالمنطقة تحديد المسؤوليات بالطرق
منطقة عسير
استئصال ورم واسع بأعضاء البطن الداخلية والكبد بتقنية الهايبيك لستينيه بمدينة الملك عبدالله الطبية بمكة المكرمة
منطقة مكة المكرمة
عاجل

الصحة تؤكد أن اللقاحات آمنة وفعّالة .. وتشدّد على أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية

اختتام مهرجان نجران الوطني للحمضيات والاستثمار الزراعي

https://almnatiq.net/?p=3626
المناطق - نجران

أسدل الستار مساء أمس على فعاليات مهرجان نجران الوطني للحمضيات والاستثمار الزراعي بتوزيع ما يقارب عشرة أطنان من فواكه الحمضيات والخضراوات للزوار كهدايا وجوائز للمسابقات المصاحبة، بالإضافة إلى شتلات البن العربي الأصيل وأطباق من العسل بمختلف أنواعه.

وأوضح مدير عام مركز أبحاث البستنة في منطقة نجران المهندس علي الجليل، أن الهدف الرئيس للمهرجان هو رفع كفاءات وتطوير ثقافة المزارعين وتزويدهم بالمعلومات الصحيحة، والمحافظة على البيئة وضمان إنتاج محصول جيد وخالٍ من الرواسب الكيميائية التي تشكل ضرراً بالغاً على الإنسان، وإمداد المزارعين والمستثمرين والجهات المشاركة بآخر نتائج الأبحاث العلمية التي يُجريها المركز لتعزيز نقل التكنولوجيا الحديثة التي تضمن زيادة الإنتاج وتحسين النوعية.

وأضاف أن من الأهداف المرسومة للمهرجان هو التعريف بزراعة الحمضيات، وسياحياً للتعريف بمنطقة نجران، وترفيهية لكافة فئات المجتمع، حيث عرض المهرجان 125 صنفاً من الحمضيات التي تُزرع في منطقة نجران وتُجرى عليها الدراسات لنقلها إلى جميع مناطق المملكة حسب الأصناف والأصول التي تتأقلم مع تربة كل منطقة وظروفها المناخية، من خلال المعارض التي خُصصت للجهات المشاركة من نجران ومن مناطق المملكة الأخرى لعرض المحاصيل التي تُعد مصدراً اقتصادياً كبيراً في مختلف مناطق المملكة.

وكان المهرجان قد شهد حضورا كثيفا من الزوار وتفاعلا من العارضين والعديد من البرامج والفعاليات المصاحبة كمعرض الحرفيين التي تنوعت فيها المعروضات والصناعات النجرانية القديمة ومعرض الأسر المنتجة التي قدمت ألوانا مختلفة من الصناعات اليدوية من النسيج والمطرزات والأدوات المنزلية يدوية الصنع وبرامج الطفل والأسرة التي خصص لها مسرحا طيلة أيام المهرجان وقدم من خلالها برامج منوعة شملت الأطفال والشباب والكبار والنساء من المسرحيات التوعوية الهادفة والمسابقات الحركية والثقافية ، وقد تخللها مشاركة العارضين بتقديم شرحا موجزا عن مشاركتهم في المهرجان وعرضا لما يقدمونه من خلالها.

7654321

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة