احدث الأخبار

أمانة الجوف تستعد لليوم الوطني بـ 6 آلاف علم وإضاءة خضراء
المناطق
أخرهم مينيزيس.. 3 مدربين للنصر يسقطون في فخ الاتحاد 
أبرز المواد
خلال ساعات.. الصحة تكشف مستجدات فيروس كورونا في مؤتمر صحفي
محليات
“الحرس الوطني” يعلن نتائج القبول والتسجيل بكلية الملك خالد العسكرية
المناطق
40 ألف مراجع لعيادات مستشفى محايل خلال النصف الأول من عام 2021
محليات
نبيل العبودي: وكيل أعمال اللاعب “جوفينكو” يقف خلف الضغوط على الهلال (فيديو)
الرياضة
رئيس نادي الإبل: لا صحة لوجود هجن تعود ملكيتها لولي العهد
أبرز المواد
فيديو يوثق كارثة لعامل بمغسلة سيارات أثناء محاولته تغيير مكان إحدى المركبات
أبرز المواد
الأهلي ينهي عقده مع البرازيلي “باولينيو” بالتراضي ويكشف السبب
أبرز المواد
استشاري يكشف الفرق بين المناعة بعد التطعيم والإصابة بـ«كورونا» (فيديو)  
أبرز المواد
إقالة مدرب النصر مانو مينيزيس بعد الهزيمة الثقيلة من الاتحاد
أبرز المواد
الفئات المستثناة من نظام التكاليف القضائية الجديد (فيديو)  
محليات

بالفيديو.. إيران تعيد إعتقال الناشطة التي كشفت فضيحة تصويرها عارية بالسجن

https://almnatiq.net/?p=6448
متابعات - المناطق

انهالت عناصر الأمن الإيرانية على أتينا فرقداني، الناشطة والرسامة، التي لم تلبث أن تخرج من المعتقل، حيث رأت الويلات، حتى ‏تعود إليه من جديد، وتعتقل مجددًا، السبت، من قلب محكمة الثورة بطهران، بعد أن كشفت فضائح سجن «إفين» في تصوير السيدات ‏عاريات.‏

‏«فرقداني» ناشطة في مجال حقوق الأطفال، تم اعتقالها قبل حوالي 6 أشهر، بعد إقامتها معرضا حول انتهاك حقوق الأطفال، كما كان ‏للقاءاتها مع أسر المعتقلين السياسيين وقتلى الانتفاضة الخضراء، عام 2009، دور في اقتيادها إلى سجن «إيفين».‏

وكشفت الناشطة الإيرانية في مقطع مصور بعد الإفراج عنها عما تعرضت له من تعذيب وإساءات بل وانتهاك لحرمة جسدها، كاشفة ‏أنه كان يتم تصوير السيدات عاريات في حمامات السجن، كما تحدثت في الفيديو الذي نشرته بغرض «فضح الإساءات التي تحدث ‏بحق النساء السجينات والمعتقلات، كي لا تتكرر هذه الحادثة مرة أخرى»، حسب قولها، عن تعرضها للضرب، وتجريدها من ‏ملابسها في حبسها، وسبها بأكثر الألفاظ بذاءة.‏

وبداخل المحكمة فقد وجه القاضي، أبوالقاسم صلواتي، رئيس الشعبة 15 لمحكمة الثورة، تهمًا جديدة لـ«فرقداني»، قبل أن ينقض ‏عليها أفراد الأمن ضربًا، حسب رواية المخرج الإيراني المعارض، محمد نوري زاد، بينما وقف والداها يتفرجان لا حول لهما ولا ‏قوة.

فرقداني

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة