احدث الأخبار

شرطة تبوك تضبط 31 مخالفاً للذوق العام خلال أسبوع 
أبرز المواد
السفير الباكستاني لدى المملكة يزور المتحف الأقليمي بتبوك
أبرز المواد
أمير جازان يعزي وفاة سمو الأمير بندر بن محمد بن عبدالرحمن
أبرز المواد
نائب أمير الرياض يتسلم تقرير هيئة الأمر بالمعروف لموسم الحج 1440
أبرز المواد
وفد تجاري أفغاني يستعرض الفرص الاستثمارية في أنشطة الطاقة المتجددة
أبرز المواد
نائب أمير منطقة الجوف يستقبل رئيس الاتحاد السعودي للتجديف
أبرز المواد
الأسهم السعودية تغلق متراجعة للجلسة الثانية على التوالي وسط تراجع بالسيولة
أبرز المواد
ترمب: ملف التدخل الروسي في الانتخابات كان ملفقاً وضعته هيلاري كلينتون
أبرز المواد
الأخضر يكتب التاريخ ويتأهل لأولمبياد طوكيو 2020
أبرز المواد
مدير الأمن العام يسلم جائزة معاليه للتميز والإبداع الأمني للفائزين في مجال الدوريات
أبرز المواد
أمر ملكي بترقية وتعيين سبعة قضاة بديوان المظالم
أبرز المواد
وزير الخارجية: سعداء بأن المنطقة تجنبت أي تصعيد مع إيران
أبرز المواد

فرنسا تؤكد التمسك بفرض “الضريبة الرقمية” على شركات التكنولوجيا الأمريكية

فرنسا تؤكد التمسك بفرض “الضريبة الرقمية” على شركات التكنولوجيا الأمريكية
https://almnatiq.net/?p=805799
المناطق - وكالات

قالت أنييس بانيه رانشر وزيرة الدولة الفرنسية للشئون الاقتصادية اليوم الثلاثاء إن فرنسا ستظل على موقفها القوي بشأن فرض الضريبة الرقمية على شركات التكنولوجيا رغم التهديدات الأمريكية بفرض رسوم عقابية بقيمة 2.4 مليار دولار على المنتجات الفرنسية.
وأشارت رانشر إلى أن منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية كانت قد طرحت على الدول الأعضاء ومنها فرنسا والولايات المتحدة خطة لفرض هذه الضريبة، وقالت الولايات المتحدة إنها ستحاول حل الخلاف بشأن الضريبة من خلال المنظمة.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن الوزيرة الفرنسية قولها في مقابلة مع إذاعة “سو” إن الولايات المتحدة قررت اللجوء إلى ممارسة الضغوط بعيدا عن التفاوض عبر منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، مضيفة “من الواضح تماما أننا لن نتراجع عن موضوع نراه مفيدا من الناحية الاقتصادية، كما أنه شأن مالي بحت”.
كان مكتب الممثل التجاري الأمريكي قد أعلن مساء أمس أن ضريبة الخدمات الرقمية التي قررت فرنسا فرضها تمثل تُمييزا ضد الشركات الأمريكية، واقترح فرض رسوم إضافية تصل إلى 100% على منتجات فرنسية معينة في مقابل ذلك.
كما أعلن المكتب أنه “يستكشف” ما إذا كان عليه فتح تحقيقات بشأن ضرائب الخدمات الرقمية بكل من النمسا وإيطاليا وتركيا.
وقال المكتب إن عشرات من المنتجات الفرنسية التي تصل قيمتها التجارية إلى نحو 2.4 مليار دولار قد تخضع لرسوم.
وأضاف: “ضريبة الخدمات الرقمية الفرنسية غير معقولة وتمييزية وتضيف أعباء إلى التجارة الأمريكية”.
وأردف: “لقد كشف تحقيق المكتب أن الضريبة الفرنسية تميز ضد شركات رقمية أمريكية مثل جوجل وآبل وفيسبوك وأمازون”.
كان البرلمان الفرنسي قد أصدر قانونا لفرض ضريبة على خدمات الإنترنت وصدق عليه الرئيس إيمانويل ماكرون بسرعة في يوليو الماضي، ليصبح ساري المفعول، في الوقت الذي بدأ فيه مكتب الممثل التجاري الأمريكي دراسة هذا القانون، ومدى تأثيره على الشركات الأمريكية مثل أمازون وفيسبوك.
كان الرئيس الفرنسي ماكرون قد أعلن خلال قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى في أغسطس الماضي، توصله إلى اتفاق مع نظيره الأمريكي دونالد ترمب لتجنب صراع مباشر بين البلدين من خلال العمل معا من أجل التوصل إلى إطار عالمي لفرض ضرائب على الخدمات الرقمية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة