احدث الأخبار

تفاصيل الوظائف الشاغرة في جامعة الإمام عبد الرحمن
أبرز المواد
التعليم: إغلاق نظام «نور» لخدمات النقل .. الخميس
أبرز المواد
ليفربول: متى يضمن فريق الريدز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز؟
أبرز المواد
ضبط مواطن ومقيم تورطا في سرقة 20 مدرسة بمكة
أبرز المواد
الخطوط السعودية تجدد عقد تأمين الموظفين مع “التعاونية للتأمين”
أبرز المواد
انسحاب ميليشيات ليبية من القتال بسبب امتيازات المرتزقة السوريين
أبرز المواد
خبراء صينيون يفجرون مفاجأة بشأن المصدر الحقيقي لانتشار فيروس “كورونا” الجديد!
أبرز المواد
6 فوائد “مذهلة” تدفعك لتناول فيتامين “ك” .. وهذه طريقة الحصول عليه !
أبرز المواد
أبو الغيط يرحب باتفاق تبادل الأسرى بين الحكومة والحوثيين
أبرز المواد
الصندوق العقاري» يوضح آلية الاستفادة من مبادرة دعم تجديد المساكن
أبرز المواد
صندوق النقد يرفض إعفاء الأرجنتين من سداد بعض ديونها
أبرز المواد
وفاة معتمر هندي «ساجداً» أثناء صلاته في أحد مساجد مكة
أبرز المواد

وزير المالية اللبناني: ساعات ونكون أمام حكومة جديدة

وزير المالية اللبناني: ساعات ونكون أمام حكومة جديدة
https://almnatiq.net/?p=823415
المناطق - وكالات

أفاد وزير المالية اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، علي حسن خليل، عشية الثلاثاء، بقرب إعلان الحكومة الجديدة، التي يرأسها حسان دياب.

وقال حسن خليل، في تغريدة على حسابه في تويتر “ساعات ونكون أمام حكومة جديدة”، مضيفا أن “رئيس البرلمان نبيه بري بذل أقصى ما يمكن لتسهيل ولادتها”.

وتابع “كان بري على تواصل مع الجميع طوال اليوم وتيار المردة جزء منها وحزب الله لم يتخل عن دوره الإيجابي أبدا”.

من جهته، قال النائب جميل السيد، الذي يوصف بأنه “المشكّل الفعلي لحكومة دياب”، عبر تويتر إنه “بعدما أبلغ حزب الله الجميع أنه قام بواجباته لتأمين التوافق في تشكيل الحكومة داعيا إلى إكمال مساعيهم في ما بينهم ومع الرئيس المكلف، حصلت تنازلات متبادلة مساء اليوم من قبل مختلف الأطراف وتحلحلت”.

وأضاف “وكما يقال: اشتدي أزمة تنفرجي”.

وأبدى تيار “المردة”، في وقت سابق، معارضته المشاركة في حكومة يسيطر فيها أحد الأحزاب على الثلث المعطل ولا يحظى بحقيبتين من الحصة المسيحية.

وكانت حركة أمل وحزب الله قد قالا إنهما لن يقبلا بتشكيل حكومة لا يتمثل فيها تيار المردة.

وكان دياب قد التقى برئيس تيار المردة، سليمان فرنجيه، وممثلي حركة أمل وحزب الله، لبحث الحصة المسيحية ومطالبة فرنجيه بحقيبتين في الحكومة الجديدة.

وأشارت مصادر معنية بعملية التأليف، إلى أن “العقدة المسيحية والدرزية قد حلتا، والأجواء إيجابية تمهد لولادة الحكومة في الساعات القليلة المقبلة، في حال لم تحصل أي مفاجآت جديدة”.

ويأتي قرب ولادة الحكومة الجديدة بعد أيام قليلة من مواجهات غير مسبوقة اندلعت في العاصمة بيروت، بين المتظاهرين وقوات الأمن، خلفت إصابة أكثر من 377 شخصا.

وجرى تكليف الوزير السابق حسان دياب، الشهر الماضي، بتشكيل الحكومة الجديدة، بدعم من جماعة حزب الله وحلفائها، لكنه لا يحظى بقبول بين المحتجين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة