احدث الأخبار

الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI تختتم مشاركتها في معرض “أيدكس” 2021 بشراكات إستراتيجية رئيسة
أبرز المواد
“الحصوة” .. شاهدة على ارتباط المسجد النبوي بالحياة الاجتماعية
منطقة المدينة المنورة
التحالف : اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار “مفخخة” أطلقتها الميليشيا الحوثية تجاه المملكة
أبرز المواد
الأمم المتحدة تفرض عقوبات على مسؤول بشرطة الحوثي في صنعاء
أبرز المواد
الديوان الملكي : وفاة صاحب السمو الأمير فهد بن محمد بن عبدالعزيز بن سعود بن فيصل
أبرز المواد
سباق فورمولاإي الليلي الأول في التاريخ ينطلق الليلة في الدرعية
أبرز المواد
التلفزيون السوري يؤكد وقوع هجوم أمريكي في منطقة حدودية مع العراق
أبرز المواد
الصحة العالمية تحذر من تأثير “كوفيد طويل الأمد ” على المتعافين
أبرز المواد
غراهام: نقدر قيام إدارة بايدن بضرب الميليشيات المدعومة من إيران في سوريا والتي كانت تضغط على القوات الأمريكية في العراق وأماكن أخرى
أبرز المواد
مجلس الأمن الدولي يدين هجمات الحوثيين على المملكة
أبرز المواد
إدارة بايدن تخطط لإدانة إيران في “الوكالة الدولية”
أبرز المواد
وزير الدفاع الأمريكي: ضربات سوريا استهدفت الميليشيات المسؤولة عن هجمات العراق
أبرز المواد

لبنان.. الأمن يوضح طبيعة القنابل التي أطلقت على مكافحة الشغب

لبنان.. الأمن يوضح طبيعة القنابل التي أطلقت على مكافحة الشغب
https://almnatiq.net/?p=944293
المناطق - وكالات

أوضحت قوى الأمن الداخلي في لبنان أن القنابل التي أُطلقت على عناصر مكافحة الشغب هي قنابل يدوية حربية وليست صوتية أو مولوتوف مما أدى إلى إصابة 9 عناصر بينهم 3 ضباط أحدهم إصابته حرجة.

وفيما تستمر المواجهات بين المحتجين وعناصر قوى الأمن يستعد الجيش اللبناني للدخول إلى ساحة النور لإخلائها من المحتجين.

وقال الصليب الأحمر اللبناني أنه أسعف 74 شخصا، 11 جريحا بينهم نقلوا إلى المستشفيات.

وخرج عشرات المحتجين إلى شوارع طرابلس لثالث يوم على التوالي، وطالب المحتجون هناك بوضع حد للإغلاق الحكومي بسبب تفشي فيروس كورونا، وحاول بعضهم إضرام النار في سيارات، إلا أن قوات الأمن تصدت لهم بإطلاق الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه.

وتصارع المشافي مع تزايد أعداد المصابين بالفيروس، وأبلغ العديد منها بامتلاء سعته عن آخرها، خاصة وحدات الرعاية المركزة. وسجلت نحو 290 ألف إصابة منذ فبراير الماضي و2553 وفاة.

واستجابة لتلك الأزمة فرضت الحكومة إغلاقا لنحو شهر بأنحاء البلاد وحظر تجول على مدار الساعة، هو الأشد صرامة منذ ظهور الفيروس في لبنان.

وفاقمت إجراءات كبح الفيروس من الأزمة الاقتصادية والمالية التي سبقت الجائحة في البلد الذي يقطنه 5 ملايين نسمة وأكثر من مليون لاجئ. فقد تراجعت قيمة الليرة اللبنانية بأكثر من 80 بالمائة. وفرضت المصارف قيودا على السحب والتحويلات لحماية الاحتياطيات الأجنبية المتضائلة. كما ارتفعت معدلات البطالة والتضخم إلى مستويات هائلة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة