احدث الأخبار

الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي: العلاقة الاستراتيجية بين مجلس التعاون والولايات المُتحدة تسهم في تعزيز الأمن والاستقرار بالمنطقة
محليات
براتب يصل لـ 17 ألف ريال.. وظائف شاغرة بالسفارة البريطانية في الرياض
أبرز المواد
“مرور الطائف” يضبط قائد مركبة نشر فيديو أثناء قيادته بسرعة عالية وبدون لوحات
أبرز المواد
الأسهم الأمريكية تغلق على ارتفاع
أبرز المواد
دراسة توضح أن “كورونا” قد يؤثر على مستوى الذكاء بعد التعافي
أبرز المواد
بواسطة علماء أمريكيون.. ابتكار جهاز يحمي المكفوفين من الاصطدام
أبرز المواد
“التجارة” تشهر بـ 4 مشاهير “سناب شات” نشروا إعلانات مضللة
أبرز المواد
الترحيب بالسياح من مختلف دول العالم اعتباراً من 1 أغسطس 2021م
أبرز المواد
حادثان جماعيان على طريق مهد الذهب السويرقية بسبب الغبار
أبرز المواد
وزير المالية: هذه أبرز القطاعات التي ساهمت في التعافي من جائحة “كورونا”
أبرز المواد
الرياض.. توقيف عامل في تطبيقات التوصيل قام بتلويث وجبة قبل تسليمها
أبرز المواد
الكويت تسجل 853 إصابة جديدة بفيروس
أبرز المواد

مذيع بريطاني يناظر متصلاً هاجم المسلمين

https://almnatiq.net/?p=9510
المناطق - وكالات
خاض المذيع البريطاني جيمس أوبراين نقاشا مطولا مع متصل هاجم المسلمين ودعاهم إلى الاعتذار عن الهجوم على صحيفة شارلي ايبدو.
وقال المتصل: “مرحبا جيمس… اوافقك الرأي على أن كل عاقل يعلم بان اغلبية المسلمين لا علاقة لهم بما جرى في شارلي ايبدو، وان اللوم يقع على اقلية اصولية.. ولكنني اعتقد أن على المسلمين أن يقوموا بالإعتذار نيابة عنهم”.
“قلت من قبل ماذا لو أن شخصًا اسمه جوردي قام بعمل فهل هذا يعني أن على كل شخص اسمه جوردي أن يعتذر عنه… اعتقد ان هذه مقارنة سخيفة !”.
ورد عليه المذيع: “لماذا ما هو الفارق بين الحالتين، لماذا يجب على “عباس” المتصل السابق أن يعتذر عما فعله القتله في باريس؟”.
فقال المتصل: “لأنني اعتقد ان بديل ذلك ان لا يقوم أحد بالاعتذار”. فسأله المذيع: “هل قمت بالإعتذار انت حتى الآن؟”.
فرد عليه: “اعتذار عن ماذا؟”.
فاجابه المذيع جيمس:” عن الجرائم التي حدثت في فرنسا يوم الخميس الماضي.”.
فقال المتصل: “ولماذا علي أن اعتذر عن ذلك؟”.
ولماذا يجب على عباس أن يعتذر… كان في بالتشر في ذلك الوقت؟
فقال المتصل: “لانهم يقومون بذلك باسم الإسلام”.
فقاطع المذيع حديثه قائلا: “لا لم يقوموا بذلك باسم إسلامه هو”.
“قد يقومون بهذا الفعل باسم “ريتشارد” هذا لا يعني أن هذا الفعل يمثلك”.
وأضاف: “حسنا إذا قمت بتفجير في كل ما مكان ما وقلت بأنني قمت بذلك باسمك كل من اسمه “ريتشارد” في كل مكان.. فهل يجب عليك الإعتذار”؟
ومضى قائلا: “ماذا لو كان اسم ذلك القاتل في باريس “ريتشارد” فهل ستعتذر بالنيابة عن ما قام بفعله؟”.
واستمر الجدل، ولم يتمكن المتصل من الرد على الاسئلة التي طرحها المذيع البريطاني جيمس براون.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة