احدث الأخبار

«الأرصاد»: سحب رعدية ورياح على مناطق بالمملكة
أبرز المواد
«الحج» تحدد فئتين لهما الأولوية في أداء المناسك باليوم الأول
أبرز المواد
صحة عسير تعلن بدء العمل في مركز لقاحات كورونا الجديد بمحافظة المجاردة
أبرز المواد
بعد السودان وليبا.. أحكام قضائية جديده ضد مستثمر مطلوب بقضايا في الإمارات
الاقتصاد
الكلية التقنية بجدة تواصل تقديم برنامجها التعريفي “مستقبلي تقني”
أبرز المواد
فرع الشؤون الإسلامية بالجوف ينفذ 1544 جولة على مساجد المنطقة
أبرز المواد
رئيس هيئة الأركان العامة يحضر المؤتمر الدولي التاسع للأمن بموسكو ويلتقي برئيس هيئة الأركان العامة الروسي
أبرز المواد
ارتفاع أسعار النفط بعد تراجع مخزونات الخام الأمريكية
أبرز المواد
«الصحة»: انخفاض وفيات كورونا في المملكة بنسبة 74%
أبرز المواد
المبعوث الخاص لرئيس جمهورية الفلبين يزور مركز “اعتدال”
أبرز المواد
«تويتر» تختبر ميزتين جديدتين لدعم صناع المحتوى.. تعرّف عليهما
أبرز المواد
وزارتا الرياضة والثقافة بالتعاون مع (فورمولا 1) تطلقان مسابقة “سباق مع الفن”
أبرز المواد

خبراء مستقلون يصفون كورونا بـ”تشرنوبل القرن 21″: كان بالإمكان تفاديه!

خبراء مستقلون يصفون كورونا بـ”تشرنوبل القرن 21″: كان بالإمكان تفاديه!
https://almnatiq.net/?p=982562
المناطق - وكالات

وصفت مجموعة من الخبراء المستقلين وباء كورونا، بأنه “تشرنوبل القرن 21″، مشيرة في تقرير أعدته بطلب من المدير العام لمنظمة الصحة العالمية إلى أنه أمر كان يمكن تفاديه.

وقال 13 خبيرا في تقرير قدم دراسة حول فعالية الإجراءات الصحية التي اتخذت على مستوى الدول والمؤسسات للتعامل مع الوباء، إن الخيارات الاستراتيجية الخاطئة بالإضافة إلى غياب الإرادة السياسية الحقيقية في التصدي للفوارق الاجتماعية وضعف التنسيق أدى إلى تحول الوباء إلى كارثة إنسانية.

وطالب التقرير، بإجراء إصلاحات واسعة في أنظمة الإنذار والوقاية، واعتبرت الرئيسة المشاركة لمجموعة الخبراء أيلين جونسون سيرلاف وهي رئيسة ليبيريا السابقة، أن “الوضع الذي نعيشه اليوم هو نتيجة سلسلة من حالات الفشل، منها التأخر في التحضير لرد للتعامل مع انتشار الوباء.

ووجه معدو التقرير الاتهامات بشكل أساسي لمنظمة الصحة العالمية لتأخرها في طلب ارتداء الكمامات وإعلان الوباء كحالة عالمية، وكذلك للصين لتأخرها في الكشف عن الوباء، حيث “أضاع الجميع الكثير من الوقت الثمين”، بحسب التقرير.

ووصف التقرير شهر فبراير 2020، بـ”الشهر الضائع”، إذ انتشر فيه الوباء بشكل واسع ولم تتحرك الدول إلا في شهر مارس عندما أصبح الوقت متأخرا.

وسلط التقرير الضوء على التفاوت في مواقف الدول، خاصة الغنية منها، تجاه الوباء، ما بين اللامبالاة والتأخير والإنكار، ما وفر للفيروس أرضية ملائمة للانتشار.
وأعاد التقرير التأكيد على ضرورة أن تعمل الدول والمؤسسات الدولية على اجراء إصلاحات واسعة في الأنظمة الصحية، ومنها إنشاء مجلس عالمي لمحاربة التهديدات الصحية، وإنشاء نظام جديد للإنذار والمراقبة على أساس الشفافية التامة.
ووجه الخبراء في تقريرهم نداء للدول الغنية لتسليم 2 مليار جرعة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19 للدول الأكثر فقرا حتى منتصف 2022.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة