احدث الأخبار

رئيس هيئة الأركان العامة يستقبل رئيس هيئة الأركان بقوة دفاع مملكة البحرين
محليات
تعليم الشرقية يفعل قرار اشتراط دخول منشآته التعليمية بتوفر حالة محصن
المنطقة الشرقية
بتوجيهات أمير جازان ومتابعة نائبه.. إمارة جازان تبدأ بتطبيق قرار التحصين شرطاً لدخول إمارة المنطقة
منطقة جازان
أمير تبوك يلتقي بأهالي محافظة الوجه
منطقة تبوك
أمير الشرقية يستقبل الرئيس التنفيذي لمؤسسة جسر الملك فهد
المنطقة الشرقية
أمير الباحة يستقبل منسوبي الإمارة ومديري الإدارات الحكومية ومدير جوازات الباحة المعيّن حديثاً
منطقة الباحة
نائب أمير الشرقية يستقبل مدير شرطة المنطقة ويشيد بجهود رجال الأمن
المنطقة الشرقية
نائب أمير الشرقية يشيد بالتطور التقني في جسر الملك فهد لخدمة المسافرين
المنطقة الشرقية
أمير الشرقية يوجه بعدم دخول (غير المحصن) لديوان الإمارة
المنطقة الشرقية
تعليم تبوك يبدأ في تفعيل اشتراطات التحصين لدخول المباني التعليمية
منطقة تبوك
أمير القصيم يستقبل القائم بأعمال سفارة السويد لدى المملكة
منطقة القصيم
الشؤون الإسلامية تعيد افتتاح 10 مساجد بعد تعقيمها في 4 مناطق
أبرز المواد

معظم وزيرات الحكومة الإسرائيلية من دولتين عربيتين

معظم وزيرات الحكومة الإسرائيلية من دولتين عربيتين
https://almnatiq.net/?p=993030

الملفت في الوزارة الجديدة بإسرائيل، وجود 9 وزيرات هذه المرة، هن أكبر عدد من النساء في إحدى حكوماتها المتعاقبة، لكن الملفت أكثر هو ما وجدته “العربية.نت” من مطالعتها لسيرة كل وزيرة، حيث تبين أن أصول 5 منهن من بلدين عربيين، بواقع 2 من المغرب و3 من العراق.

إحدى المتحدرات من أصل عراقي، ولو لجهة الأم على الأقل، معروفة في إسرائيل بأنها أول من وصل من النساء إلى رتبة لواء بالجيش، وهي Orna Barbivai وزيرة الاقتصاد، المولودة قبل 58 سنة في مدينة “العفولة” بالشمال الإسرائيلي، لعائلة من 8 أبناء. أمها هاجرت إلى إسرائيل من العراق ووالدها هاجر من رومانيا.

أورنا باربيفاي، المتزوجة والأم لثلاثة أبناء، هي نائبة عن حزب “أبيض أزرق” منذ 2019 بالكنيست، وحاصلة على بكالوريوس بالعلوم الاجتماعية والإنسانية من “جامعة بن غوريون” إضافة لماجستير من “جامعة حيفا” بإدارة الأعمال، كما تخرجت بعد تجنيدها في 1981 بالجيش من دورة إدارة Turn- point لكبار المسؤولين العسكريين.

من أصل عراقي أيضا، نجد وزيرة الداخلية في الحكومة الجديدة، والمولودة قبل 45 سنة في تل أبيب، لأب كان يعمل محاسبا قبل هجرته في الخمسينات من العراق عبر إيران إلى إسرائيل، ولأم كانت تعطي دروسا بالتوراة في بغداد، وهي Ayelet Shaked الحاصلة على بكالوريوس في الهندسة الكهربائية وعلوم الكمبيوتر من جامعة تل أبيب، والمتزوجة من طيار حربي، أم منه لابنين. كما سبق لأيليت شاكيد أن خدمت بالجيش كمدربة مشاة في “لواء جولاني” وعملت بعدها بحقل الهاي تيك.

وفي الحكومة الجديدة، تتولى Yifat Shasha-Biton المولودة في 1973 بتل أبيب، وزارة التعليم وتوابعها. والمعروف عن يفعاط شاشا- بيتون، الناشطة سابقا في حقل التعليم، أنها من أصل عراقي- مغربي، والدتها كانت ممرضة في المغرب، ووالدها من العراق، كان يملك شركة للنقل قبل هجرته إلى إسرائيل.

أما من ذوات الأصل المغربي، فنجد وزيرة المساواة الاجتماعية، العضو بالكنيست عن حزب “هناك مستقبل” الذي يتزعمه يائير لبيد، وهيMeirav Cohen المولودة في منتصف 1983 بالقدس المحتلة، لأبوين مغربيين هاجرا إلى إسرائيل، ومتزوجة أم لثلاثة أبناء. كما في سيرة ميراف كوهين، أنها تخرجت من “الجامعة العبرية” في القدس بماجستير بالاقتصاد وإدارة الأعمال، وفي 2011 تم تعيينها عضوا في المجلس البلدي للقدس.

من أصل مغربي أيضا، المولودة باسم Karine Elharrar-Hartstein قبل 44 سنة في تل أبيب، لأسرة مغربية انتقلت إلى إسرائيل في الخمسينات، وهي متخرجة بدرجة ماجستير بالقانون من “معهد إدارة الدراسات الأكاديمية” وماجستير ثانية بالحقوق من “كلية واشنطن للقانون” في الجامعة الأميركية، وتشغل وزارة الطاقة.

والمعروف أيضا عن كارين الحرار، المتزوجة والأم لابنين، أنها ملمة بالفرنسية، وهي محامية، عضو منذ 2013 بالكنيست عن حزب “هناك مستقبل” وبأنها مقعدة على كرسي متحرك لاعتلالها بمرض يسمونه Muscular dystrophy أو “سوء التغذية العضلي” علما أن “العربية.نت” طالعت عن المرض بأنه “يصيب الذكور فقط”بحسب الوارد عنه في مواقع علمية وطبية، بعضها يذكر أنه متوسط الخطر، لكن خطره كبير إذا تم إهماله واحتدم.

كما في الوزارة الإسرائيلية الجديدة، وزيرة الهجرة والاستيعاب، وهي صحافية تلفزيونية سابقا، ومحامية ولدت باسم Pnina Tamano-Shata قبل 40 سنة في إثيوبيا، وهاجرت إلى إسرائيل مع والديها وإخوتها الخمسة حين كانت طفلة عمرها 3 سنوات، وفي إسرائيل تخرجت بنينا تامانو- شطا بالحقوق من “كلية أونو الأكاديمية” واشتهرت بأنها ملمة باللغة الأمهرية، إلى جانب الإنجليزية والعبرية، وبأنها أول إثيوبية تفوز بمقعد نيابي في الكنيست، عن حزب “أزرق أبيض” فيما تدل سيرتها على أنها لا تزال عزباء.

نجد أيضا بالوزارة الجديدة، من كانت مذيعة إذاعية وتلفزيونية وناشطة وصحافية شهيرة في إسرائيل باسم Merav Michaeli العضو بالكنيست، وزعيمة “حزب العمل” المولودة قبل 54 سنة في تل أبيب، لعائلة أصلها من المجر، والحقيبة التي تشغلها ميراف ميخائيلي الآن، هي وزارة النقل والمواصلات.

أما وزارة حماية البيئة، فتتولاها Tamar Zandberg المولودة قبل 44 سنة في تل أبيب، والعضو عن “حزب ميرتس” بالكنيست. علما أن تمار زاندبرغ كانت في السابق عضوا بالمجلس البلدي لتل أبيب. كما في سيرتها أنها شقيقة لاعب كرة القدم السابق مايكل زاندبرغ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة