احدث الأخبار

الشؤون الإسلامية تعيد افتتاح 10 مساجد بعد تعقيمها في 4 مناطق
أبرز المواد
الصحة: تسجيل 1084 حالة إصابة بكورونا و 12 حالات وفيات
أبرز المواد
الدفاع المدني يدعو إلى توخي الحيطة لاحتمالية استمرار فرص هطول الأمطار الرعدية على بعض مناطق المملكة
أبرز المواد
“منطقة حِمَى الثقافية” بنجران.. متحف عالمي مفتوح للنقوش الأثرية الصخرية
منطقة نجران
1100 جولة نفّذتها أمانة الشرقية على المنشآت التجارية بالمنطقة
المنطقة الشرقية
اجتماع دولي لمناقشة الوضع الحالي لتعليم اللاجئين في المخيمات الأردنية
دولي
الأمير خالد الفيصل يستقبل رئيس الهيئة العامة للموانئ
منطقة مكة المكرمة
تحذير من خطر ابتلاع الأطفال للأجسام الغريبة
منطقة الرياض
شاهد.. حادث مروري ضخم جنوب الأفلاج بسبب موجة الغبار
أبرز المواد
الكويت تبدأ في استقبال المسافرين المحصنين غير الكويتيين
دولي
طيران “أديل” يطلق أولى رحلاته من الدمام إلى بيشة
المنطقة الشرقية
أمطار رعدية على منطقة الباحة
منطقة الباحة

خلال ورشة عمل في غرفة الشرقية

“الزكاة والضريبة والجمارك” تستعرض خدمة تقسيط الدفع للمنشآت الصغيرة

“الزكاة والضريبة والجمارك” تستعرض خدمة تقسيط الدفع للمنشآت الصغيرة
https://almnatiq.net/?p=993981
الدمام - فتحية عبدالله

استعرض المستشار الزكوي والضريبي بهيئة الزكاة ولضريبة والجمارك حمود بن عبد الله الحربي أبرز التسهيلات التي يمكن للمنشآت الصغيرة والمتوسطةالاستفادة منها دفع الزكاة وضريبة القيمة المضافة بالتقسيط، في حال كانت لديها صعوبات في هذا الجانب. مؤكدا على جملة من الالتزامات والاشتراطات للحصول على هذه الخدمات، ومنها تقديم مبررات طلب التقسيط.

وقال الحربي خلال ورشة عمل نظمتها (عن بعد) غرفة الشرقية امس الأول الثلاثاء (15/6/2021) ممثلة بمجلس أعمال الغرفة بمحافظة الخفجي، وأدارها رئيس المجلس مزروق البلوي بأن “دفع الزكاة أو ضريبة القيمة المضافة بالتقسيط” هما خدمتان متاحتان لجميع المكلفينالمسجلين لدى الهيئة من المنشآت التي تواجه صعوبات في دفع المبالغ المستحقة بالكامل، ولا يتطلب الحصول على هذه الخدمة أكثر من تسجيل الدخول في البوابةالإلكترونية لهيئة الزكاة والضريبة والجمارك من خلالالرابط التالي: Gazt.gov.sa وتعبئة الطلب، ثم سدادالدفعة المقدمة لطلب التقسيط، وفي حالة الموافقة علىالطلب، سيصل للمُقدّم إشعار بخطة التقسيط، بعد أن يتم إيضاح مبررات طلب التقسيط (للزكاة أو للضريبة)،وتقديم كشف حساب بنكي لآخر 3 أشهر، وتقديم كافةالإقرارات المستحقة، وسداد جميع المستحقات الأخرى إن وجدت.

وتطرق إلى إمكانية الشخص الخاضع للضريبة أن يختار احتساب صافي الضريبة المستحقة عن الفترة الضريبية على أساس المحاسبة النقدية كاستثناء لطريقة المحاسبة على أساس الفاتورة، حسبما هو مبين في المادة الخامسة والأربعين من هذه اللائحة، شريطة ألاّ تتجاوزقيمة توريداته السنوية الخاضعة للضريبة في السنة التقويمية السابقة مبلغًا قدره خمسة ملايين (5,000,000) ريال، وألاّ تتجاوز قيمة التوريدات المتوقعة في السنة التقويمية الحالية خمسة ملايين (5,000,000) ريال، مع مراعاة الفقرة الثانية من هذه المادة وعند الموافقة يجب أن تشعر الهيئة الشخص الخاضع للضريبة بقبول طلبه.

ولفت بأن الشخص الخاضع للضريبة لا يحق له اتباع أساس المحاسبة النقدية إذا كان قد تلقى اشعارًا من الهيئة يفيد بعدم التزامه بأحكام ضريبة القيمة المضافة خلال الاثني عشر شهرا السابقة، كما أن على الشخص الخاضع للضريبة الذي يستخدم المحاسبة وفقًا للأساس النقدي، أن يشمل إقراره الضريبي ضريبة المخرجات وضريبة المدخلات فقط، عن توريدات السلع والخدمات في حدود ما تم سداده. ويحق للهيئة طلب أدلة تثبت قيمة التوريدات السنوية المودعة للشخص الخاضع للضريبة، ولها رفض الطلب إذا لم تقتنع بأن الشخص الخاضع للضريبة له الحق في استخدام المحاسبة وفقًا للأساس النقدي.

وذكر بأنه “يجوز للشخص الخاضع للضريبة المطالبة باستخدام المحاسبة وفقًا للأساس النقدي في نفس الوقت الذي يقدم فيه طلبًا بالتسجيل أو الحصول على رقم التعريف الضريبي الخاص به من الهيئة. كما يجوز للشخص الخاضع للضريبة الذي لم يتقدم بالطلب السابق، المطالبة باستخدام المحاسبة وفقًا للأساس النقدي عبر التقدم بطلب إلى الهيئة، شريطة أن يكون له الحق في القيام بذلك”

وقال: “على الشخص الخاضع للضريبة الذي تمت الموافقة على استخدامه طريقة المحاسبة وفقًا لأساس النقدي أن يشعر الهيئة خلال عشرين (20) يومًا من التاريخ الذي تبين له أنه زال عنه الحق في استخدام هذه الطريقة من خلال التقدم إلى الهيئة بطلب استخدام المحاسبة وفقًا لأساس الفاتورة، وفقًا للمادة الخامسة والأربعين من هذه اللائحة. ويجوز للشخص الخاضع للضريبة الذي أستخدم طريقة المحاسبة وفقًا للأساس النقدي لمدة ألا تقل عن سنتين (2) اثنتين، أن يتقدم إلى الهيئة بطلب استخدام المحاسبة وفقًا لأساس الفاتورة

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة