احدث الأخبار

انطلاق المزاد الدولي لمزارع إنتاج الصقور 5 أغسطس المقبل
محليات
أمين الجوف يوجه بتكثيف الرقابة لمتابعة التزام الأسواق والمنشآت باقتصار الدخول على المحصنين
منطقة الجوف
رئيس هيئة الأركان العامة يستقبل رئيس هيئة الأركان بقوة دفاع مملكة البحرين
محليات
تعليم الشرقية يفعل قرار اشتراط دخول منشآته التعليمية بتوفر حالة محصن
المنطقة الشرقية
بتوجيهات أمير جازان ومتابعة نائبه.. إمارة جازان تبدأ بتطبيق قرار التحصين شرطاً لدخول إمارة المنطقة
منطقة جازان
أمير تبوك يلتقي بأهالي محافظة الوجه
منطقة تبوك
أمير الشرقية يستقبل الرئيس التنفيذي لمؤسسة جسر الملك فهد
المنطقة الشرقية
أمير الباحة يستقبل منسوبي الإمارة ومديري الإدارات الحكومية ومدير جوازات الباحة المعيّن حديثاً
منطقة الباحة
نائب أمير الشرقية يستقبل مدير شرطة المنطقة ويشيد بجهود رجال الأمن
المنطقة الشرقية
نائب أمير الشرقية يشيد بالتطور التقني في جسر الملك فهد لخدمة المسافرين
المنطقة الشرقية
أمير الشرقية يوجه بعدم دخول (غير المحصن) لديوان الإمارة
المنطقة الشرقية
تعليم تبوك يبدأ في تفعيل اشتراطات التحصين لدخول المباني التعليمية
منطقة تبوك

قيمتها لا تصدق! العثور على ثالث أكبر قطعة ألماس في العالم

قيمتها لا تصدق! العثور على ثالث أكبر قطعة ألماس في العالم
https://almnatiq.net/?p=994522
المناطق - وكالات

أعلنت شركة محلية في بوتسوانا، يوم الأربعاء، العثور على ثالث أكبر قطعة ألماس في العالم، وسط تقديرات بأن تصل قيمتها إلى 55 مليون دولار، وهو ما يحملُ بارقة أمل إلى هذا البلد الواقع جنوبي القارة السمراء.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن قطعة الألماس التي جرى العثور عليها من 1098 قيراطا، في حين يصل حجمها إلى 7.6 سنتميترات.

وتم عرض الحجر الكريم أمام رئيس بوتسوانا، ماغويتسي ماسيسي، يوم الأربعاء، من قبل شركة “ديبسوانا”، فيما كانت عدسات الصحفيين توثق الحدث الكبير.

وجرى العثور على قطعة الألماس في مطلع يونيو الجاري، ثم قُدمت، مؤخرا، من قبل مسؤولة التسيير بالنيابة في الشركة، لينيت أمسترونغ.

وأورد المصدر أنه تم العثور على قطعة الألماس في منجم “جوانينغ”، وهو أغلى منجم على مستوى العالم.

وأوضحت المسؤولة في شركة “ديبسوانا”، ” أن هذه القطعة تعني الشيء الكثير في دولة تعاني مثل بوتسوانا.

أما أكبر قطعة ألماس في العالم حتى يومنا هذا، فتم العثور عليها سنة 1905 في جنوب إفريقيا وهي من 3106 قيراطات.

وسميت القطعة بكولينان، نسبة إلى الشخص الذي شرع في تشغيل المنجم، وقتئذ، وهو توماس كولينان.

وفي تلك الفترة، اشترت حكومة الاستعمار البريطانية، تلك القطعة ثم قدمتها إلى ملك إنجلترا، إدوارد السابع.

أما ثاني أكبر قطعة ألماس موجودة في العالم، فهي من 1109 قيراطات، وتم العثور عليها في بوتسوانا أيضا، وكان ذلك في سنة 2015.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة